عاجل

الحكومة: مقتل سبعة مدنيين في ضربة جوية بشمال أفغانستان

Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كابول (رويترز) – قال مسؤولون أفغان يوم الثلاثاء إن سبعة مدنيين بينهم رضيع قتلوا في ضربة جوية في إقليم بغلان بشمال أفغانستان.

وقالت وزارة الدفاع في بيان إن الضربة الجوية كانت تهدف إلى “القضاء على العدو” في منطقة كتب خيل بمدينة بل خمري. وأضافت أن فريقا من الوزارة يحقق في الأمر.

واندلعت احتجاجات في الشارع الرئيسي في بل خمري بعد الضربة الجوية واستخدم المتظاهرون شاحنات صغيرة في نقل رفات الضحايا قبل دفنهم.

وتزامن الهجوم مع صدور بيان مشترك من مبعوثي الحكومة الأفغانية وحركة طالبان يلزم الطرفين “باحترام وحماية كرامة الناس وحياتهم وممتلكاتهم وتقليص الخسائر بين المدنيين إلى الصفر”.

وقال أسد الله شهباز عضو المجلس المحلي في إقليم بغلان إن المدنيين الذين قتلوا في الضربة الجوية كانوا مزارعين ولا صلة لهم بطالبان أو أي جماعة متشددة أخرى.

واختتم المبعوث الخاص الأمريكي للسلام في أفغانستان يوم الثلاثاء الجولة السابعة من المحادثات التي عقدها مع حركة طالبان في قطر بعد ظهور دلائل على إحراز تقدم في جهود إنهاء أطول حرب خاضها الولايات المتحدة على الإطلاق.

ورغم أن مفاوضات السلام مع طالبان اكتسبت زخما جديدا، زادت حدة القتال ولا زال المدنيون يتحملون تبعة الصراع الطويل.

وتشير احصاءات الأمم المتحدة إلى أن 3804 مدنيين، بينهم أكثر من 900 طفل، قًتلوا وأصيب 7000 في 2018 ليصبح أدمى عام بالنسبة للمدنيين خلال الصراع في أفغانستان.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة
لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox