لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إدارة ترامب تصدر أوامرَ بترحيل نحو مليون مهاجر غير شرعي من البلاد

 محادثة
كبير مسؤولي إدارة ترامب في مصلحة المواطنة والهجرة الأمريكية كيم كوتشينيلي
كبير مسؤولي إدارة ترامب في مصلحة المواطنة والهجرة الأمريكية كيم كوتشينيلي
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كشف مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن لدى وكالة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك بالولايات المتحدة أوامرُ ترحيل وطرد حوالي مليون مهاجر يعيشون في الولايات المتحدة بشكل غير قانوني.

وقال كبير مسؤولي إدارة ترامب في مصلحة المواطنة والهجرة الأمريكية (USCIS)، كين كوتشينيلي، إن سلطات الهجرة مستعدة لتحديد واحتجاز وترحيل ما يقرب من مليون مهاجر وصلوا الى البلاد بطريقة غير شرعية.

وفي مقابلة أجراها يوم الأحد 7 يوليو/تموز على برنامج " Face the Nation " قال كوتشينيلي، المدعي العام السابق لفيرجينيا "إنهم مستعدون لتنفيذ خطة لإيجاد واحتجاز وترحيل ما لا يقل عن مليون مهاجر لديهم أوامر بالترحيل النهائي" في إشارة لإدارة الهجرة والجمارك (ICE)، وفرع وزارة الأمن الداخلي (DHS) المكلف بهذه العمليات.

وأضاف كوتشينيلي، أن الرئيس ترامب سيفي بتهديده بترحيل "ملايين" المهاجرين.

وكان ترامب قد أرجأ في الشهر الماضي عمليات الترحيل الجماعي، بعد تسريب موعدها للصحافة، وكان من شأن هذه الخطوة أن تؤثر على بضعة آلاف من الأسر المهاجرة. وعاد ليعلن يوم الجمعة 5 يوليو/تموز أن حملات الاعتقال بهدف الترحيل الجماعي للمهاجرين ستبدأ "قريبا جدا" وذلك في الوقت الذي تعهّد فيه نشطاء أمريكيون مدافعون عن المهاجرين بأن "تجمعاتهم" ستكون "مستعدة" عندما يأتي ضباط الهجرة.

وأيد كوتشينيلي خطة ترامب، قائلاً إنه لا ينبغي أن يُفاجَأ الشعب الأمريكي بعمليات الترحيل هذه.

وأقر العديد من كبار مسؤولي الهجرة في الولايات المتحدة، أنه وبالرغم من أوامر الرئيس إلا أن "ملايين" عمليات الترحيل تكاد تكون مستحيلة من الناحية اللوجستية بالنسبة للوكالة للقيام بمواردها أو القوى العاملة الحالية، مشيرين إلى أنه في العام 2018 ، رحّلت الوكالة حوالي 250.000 شخص وهو الرقم الأكبر لعدد الأشخاص الذين تم ترحيلهم أثناء إدارة ترامب.

والجدير بالذكر، أن عمليات الترحيل الأكبر كانت في عهد الرئيس السابق باراك أوباما الذي أشرفت إدارته على ترحيل حوالي 410.000 مهاجر غير شرعي في العام 2012.

هذا وقام ترامب بتعيين كوتشينيلي رئيسًا لخدمات المواطنة والهجرة الأمريكية في مايو/أيار، ويعمل قسم مصلحة الهجرة والجنسية التابع له إلى جانب رئيس الأمن الداخلي كيفين ماكالينان لإدارة القرارات المتعلقة باللجوء وطالبي اللجوء والذين يسعون للحصول على الجنسية الأمريكية.

وجعل ترامب من اتخاذ موقف متشدد بشأن الهجرة قضيةً رئيسية في رئاسته وفي مساعيه للفوز بولاية ثانية في 2020.

للمزيد على يورونيوز:

ترامب: "إذا لم ترق لكم مراكز الاحتجاز فلا تأتوا إلى هنا"

ترامب يدافع عن إتفاق الهجرة الغير واضح المعالم مع المكسيك

فنانة أمريكية تتحدى خطاب ترامب وترسم وجوه مهاجرين وتروي قصصهم

وكانت إدارة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك الأمريكية قد قالت الشهر الماضي إن المداهمات ستستهدف المهاجرين الذين لا يملكون وثائق والذين وصلوا في الآونة الأخيرة إلى الولايات المتحدة وذلك بهدف كبح موجة تدفق للمهاجرين عند الحدود الجنوبية الغربية.

وتقول الجماعات المدافعة عن حقوق المهاجرين، إن التهديد الوشيك للأجانب الذين لا يملكون وثائق يضر بمجتمعاتهم وبالاقتصاد الأمريكي، إذ أنه يجبر البالغين على التغيب عن العمل والأطفال على عدم الذهاب إلى المدرسة خشية القبض عليهم.

وتتدفق أعداد متزايدة من المهاجرين من مناطق خارج أمريكا الوسطى، من بينها الهند وكوبا وأفريقيا.

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك: