لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

سلطات المالديف تعتقل نائب رئيس سابق بعد رفض الهند دخوله

Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من نيدهي فيرما و محمد جنيد

نيودلهي/مالي (رويترز) – قالت الشرطة في جزر المالديف يوم السبت إنها ألقت القبض على نائب رئيس البلاد السابق أحمد أديب واصطحبته للعاصمة مالي بعد أن رفضت الهند دخوله إلى أراضيها.

وقال مسؤولون بالشرطة وميناء توتوكودي بجنوب الهند إن السلطات احتجزت أديب في وقت مبكر يوم الخميس وذلك بعد أيام من دخوله الهند بشكل غير قانوني على متن زورق سحب.

وحُكم على أديب البالغ من العمر 37 عاما بالسجن 15 عاما في عام 2016 بتهمة التآمر لاغتيال رئيس البلاد آنذاك عبد الله يمين.

وقالت الشرطة على تويتر “نود أن نؤكد أن أحمد أديب عبد الغفور… اعتقل ويتم نقله لمالي وهو رهن الاحتجاز”.

وقال مسؤول بميناء توتوكودي الهندي إن أديب أعيد يوم الجمعة على متن زورق ترافقه سفينة تابعة لخفر السواحل.

ولم يتسن الوصول لمسؤولين من الشرطة بالمالديف ولا وزارة الشؤون الخارجية الهندية للتعقيب.

وأدين أديب أيضا بالفساد والإرهاب ويواجه في المجمل عقوبة السجن لمدة 33 عاما.

وكان أديب، وهو شاهد رئيسي في قضية غسل أموال ضد يمين، يُنظر إليه في وقت من الأوقات على أنه الرئيس المقبل لسلسلة الجزر الواقعة بالمحيط الهندي.

وقالت مجموعة (جيرنيكا 37) القانونية، التي تمثل أديب ومقرها لندن، في بيان يوم الخميس إن نائب الرئيس السابق “سعى للحصول على حماية الهند” مضيفة أنه بدأ عملية للحصول على لجوء سياسي بعد فراره من المالديف خوفا على حياته.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة