لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الصين تقول إنها لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء أزمة هونغ كونغ وقوات تابعة لها تتجمع بالقرب من المنطقة

 محادثة
الصين تقول إنها لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء أزمة هونغ كونغ وقوات تابعة لها تتجمع بالقرب من المنطقة
حقوق النشر
MAXAR TECHNOLOGIES
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال سفير الصين في لندن ليو شياو مينغ الخميس إن الصين لن "تقف مكتوفة الأيدي" ولديها الامكانات لاعادة الهدوء "بسرعة" إذا خرجت الأزمة في هونغ كونغ "عن السيطرة".

وقال "إذا تدهور الوضع وتحول إلى اضطرابات لا تقدر حكومة المنطقة الإدارية الخاصة السيطرة عليها، فإن الحكومة المركزية لن تقف مكتوفة الأيدي. لدينا حلول كافية وقدرة كافية لقمع الاضطرابات بسرعة".

يأتي هذا في وقت تجمعت قوات صينية تابعة للشرطة العسكرية اليوم الخميس في ملعب رياضي في مدينة شينزن الواقعة عند حدود منطقة هونغ كونغ التي تتمتع بحكم ذاتي، بحسب معلومات صادرة عن صحافي من وكالة فرانس برس.

وتشارك شاحنات وآليات مصفحة لنقل الجند في تدريبات تجري، وسط مخاوف من ارتفاع حدة الاضطرابات في البلاد وتدخل الصين لوضع حد لعشرة أسابيع من الاضطرابات في هونغ كونغ.

وقال الصحافي، أنه شاهد رجالا يرتدون بزات عسكرية قد يبلغ عددهم آلافا، وهم يمرون في صفوف ويتدربون على الجري بينما يقوم آخرون بجولات على دراجات نارية داخل الملعب الذي يبعد سبعة كيلومترات عن حدود هونغ كونغ.

ولم يعرف حتى هذه الأثناء أسباب سبب وجود هذه القوات في الملعب.

هذا ونشرت وسائل إعلام حكومية تسجيلات مصورة ومشاهد فيديو لقوافل عسكرية تسير باتجاه شينزن.

وبعد أن تحولت بعض التظاهرات التي خرجت في هونغ كونغ إلى أعمال عنف، اتهمت بكين المحتجين بارتكاب أعمال "شبه إرهابية".

ترامب يدخل على خط الأزمة

وفي تغريدة نشرها عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه "بإمكان الرئيس الصيني شي جينبينغ حل الأزمة الناتجة عن المواجهة بين الحكومة والمتظاهرين في هونغ كونغ بطريقة "انسانية"، مقترحا عقد لقاء مع الزعيم الصيني".

وكتب ترامب الذي يقضي إجازة في نيوجيرسي على تويتر "لا شكوك لدي على الاطلاق بأن الرئيس شي اذ اراد حل المشكلة في هونغ كونغ بطريقة سريعة وانسانية، فانه باستطاعته ان يفعل ذلك".

هذا وأضاف عبارة "لقاء شخصي؟" في نهاية تغريدته، في ما بدا وكأنه يطرح فكرة لتقديم مساعدته بهذا الشان الى الرئيس الصيني بشكل مباشر.

وأعادت بريطانيا هونغ كونغ إلى الصين في العام 1997. إلا أن المنطقة التي تضم سبعة ملايين نسمة احتفظت بوضع خاص لحكم ذاتي من حيث المبدأ وعملة مختلفة عن اليوان الصيني.

ويفترض ألا يتدخل الجيش الصيني الذي يملك حامية تضم آلاف الجنود في هونغ كونغ في شؤون المنطقة، لكنه قد يكون بذلك إذا طلبت منه السلطات الصينية ذلك.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: اشتباكات عنيفة في مطار هونغ كونغ بين الشرطة ومتظاهرين

بعد فرساتشي وجيفنشي وآخرين.. شواروفسكي تعتذر للصين بسبب هونغ كونغ

صدى في هونغ كونغ وأميركا؟ الصين تدمر أكثر من 100 ألف سلاح حربي

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك: