جاكي تشان ينضم لحملة مليارية "لحماية علم الصين" ضد متظاهري هونغ كونغ

تشان خلال حديثه للتلفزيون الصيني
تشان خلال حديثه للتلفزيون الصيني Copyright رويترز
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

وقال شان للتلفزيون الحكومي الصيني إن ما يحدث من مظاهرات بالمدينة هو أمر "حزين ومحبط"، مضيفاً أن "الامن والاستقرار والسلام هم كالهواء التقي...لن تعرف قيمته حتى تفقده" في إشارة إلى ما تسببه المظاهرات في انعدام الاستقرار.

اعلان

انضم النجم السينمائي الصيني جاكي تشان لحملة تدعو إلى حماية العلم الصيني وذلك بعد أن قام متظاهرون في هونغ كونغ بإلقائه في مياه ميناء فيكتوريا في مناسبتين منذ بدء احتجاجاتهم ضد الحكومة الصينية المركزية في بكين.

وشارك نجم أفلام الفنون القتالية بنشر صورة للعلم الصيني مصحوباً بهاشتاغ "1.4 مليار حامٍ لعلم الخمس نجوم الأحمر" على موقع ويبو الصيني للتواصل الاجتماعي في الحملة التي جمعت أكثر من خمسة مليارات مشاهدة وأكثر 10 مليون إعادة للنشر.

وتشان (65 عاماً)، الذي اشتهرت أفلامه في هوليوود وعلى مستوى العالم، من مواليد هونغ كونغ ولا يزال يعيش بها.

وتشهد هونغ كونغ، المركز المالي العالمي أسوأ أزمة منذ انتقالها من حكم بريطانيا إلى الحكم الصيني في عام 1997 بعد عشرة أسابيع من المواجهات العنيفة بشكل متزايد بين الشرطة ومحتجين مناهضين للحكومة.

وقال تشان للتلفزيون الحكومي الصيني إن ما يحدث من مظاهرات بالمدينة هو أمر "حزين ومحبط"، مضيفاً أن "الأمن والاستقرار والسلام هم كالهواء التقي، لن تعرف قيمته حتى تفقده" في إشارة إلى ما تسببه المظاهرات في انعدام الاستقرار.

وأدت تصريحات تشان إلى موجة من الغضب تجاهه من مناصري المظاهرات في هونغ كونغ، فقالت معارضة لبكين إن مثل تلك التصريحات هي التي تولد الكراهية في هونغ كونغ تجاه تشان.

إقرأ أيضاً:

شاهد: تجدد المواجهات بين الشرطة ومحتجين في شوارع هونغ كونغ

الصين ترفض طلب سفينتين حربيتين أميركيتين بالرسو في ميناء هونغ كونغ

استئناف الرحلات الجوية في مطار هونغ كونغ والصين تدين "الأفعال شبه الإرهابية"

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

المعارضة الفرنسية تحذر من تأجج الوضع في هونغ كونغ والخارجية تدعو إلى الحوار

لافروف يحل ضيفا على بكين تأكيدا لوحدة المواقف إزاء الغرب في ظل الحرب في أوكرانيا

تسجيل أول إصابة بشرية بالعدوى جراء هجوم قرود.. ما نعرفه عن "فيروس B"