لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

هل يمكن استبدال القلب البشري بقلب الخنزير؟ دراسة تقول إن ذلك ممكن في ظرف 3 سنوات

 محادثة
هل يمكن استبدال القلب البشري بقلب الخنزير؟ دراسة تقول إن ذلك ممكن في ظرف 3 سنوات
حقوق النشر
Pexels de Pixabay
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أكد جراح مختص بعمليات زراعة القلب في المملكة المتحدة، أنه من المتوقع أن تصبح عملية استبدال قلب مريض مصاب بانسداد عضلة القلب أو إحتشاء عضلة القلب، أو الذبحة القلبية Myocardial Infarction MI، بقلب خنزير عملية ممكنة في غضون ثلاث سنوات، بعد أن أثبتت عدة أبحاث أجريت مؤخرا أن أعضاء الحيوانات قد تكون صالحة للإنسان.

بعد مرور 40 عامًا على أول عملية زراعة قلب ناجحة في المملكة المتحدة، قال السير تيرينس إنجليش في حديث لصحيفة "صنداي تلغراف" البريطانية، أن طبيبا متدربا لديه يهدف إلى استبدال كلية بشرية بكلية خنزير، خلال هذا العام.

ولفت إنجليش البالغ من العمر 87 عامًا، إلى أنه بحال تم التوصل إلى نتيجة إيجابية عقب هذه العملية، وتفاعلت كلى الخنزير بشكل جيد مع جسم الإنسان فمن المحتمل أن تبدأ عملية نقل قلوب الخنازير وزرعها مكان قلب الإنسان في السنوات المقبلة، وبالتالي من الطبيعي أن تقوم بوظيفة جيدة"، وأضاف "إن نجحت هذه التجربة مع الكلى فمن الطبيعي أن تنجح مع القلب".

ومن خلال الدراسات التي أجريت مؤخرا، شبّه علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء قلب الخنزير بنظيره لدى الإنسان. ما أدى إلى استخدامه كنموذج فعال لتطوير العديد من العلاجات الحديثة والتي أثبتت في ما بعد فعاليتها.

هذا وتزايدت الآمال لدى العديد من الباحثين من إمكانية التوصل إلى علاج ناجح للأمراض المتعلقة بالقلب والأزمات الناتجة عنها في شهر مايو/أيار بعد أن أظهر العلاج الوراثي نتائج إيجابية وواعدة في قلوب الخنازير.

اكتشفت مجموعة من العلماء الدوليين ، ومن بينهم علماء في المملكة المتحدة، أن إعطاء جزء ضئيل من المادة الوراثية المعروفة باسم microRNA-199 إلى قلب تعرض لهجوم ساعدت في تجديد خلاياه.

ويقدر عدد المصابين بأمراض القلب في المملكة المتحدة بحوالي 900.000 شخص، هذا ويعاني ملايين آخرون من ارتفاع ضغط الدم، الذي يعد أيضا أحد العوامل الخطيرة والمسببة للجلطات القلبية.

وقال أجاي شاه، رئيس أمراض القلب بمؤسسة القلب البريطانية "إن العلاج الفعال في عملية إصلاح قلب الإنسان بعد الإصابة بنوبة قلبية هو الكأس المقدسة لأطباء القلب". وتابع "هذه الدراسة المقنعة توضح ولأول مرة أنه من الممكن التوصل لعلاج يكون فعالا وبطريقة جدية وليس مجرد حلم بعيد المنال".

وفي خضم البحث، تم نشر هذا الاكتشاف في مجلة العلوم Nature. وذكرت المجلة أنه وبعد إصابات أحد الخنازير بذبحة قلبية قام العلماء بإعطائه جرعة من المادة الوراثية microRNA-199، وكانت النتيجة أنهم لاحظوا "انتعاشا شبه كامل لوظائف القلب" بعد شهر واحد فقط.

لكن رغم النتيجة الواعدة فإن العديد من الخنازير الذين تلقوا هذه المادة توفوا، ما يدفع العلماء إلى التأكيد أنه لا تزال هناك العديد من التحديات الواضحة التي يجب معالجتها قبل القيام بهذه الخطوة.

للمزيد على يورونيوز:

علماء يحددون مرضا جديدا يصيب المسنين شبيه بالزهايمر

دراسة تكشف الجين المسؤول عن مرض التوحد

مرض السكري والسبل الكفيلة للتصدي لأعراضه

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك: