عاجل

أكراد السليمانية شمال العراق يرنون للمشاركة في الحرب ضد تركيا في شمال شرق سوريا

 محادثة
أكراد العراق
أكراد العراق -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يتطلع العشرات من أكراد العراق إلى الاستجابة لدعوة القادة الأكراد للانضمام إلى القتال ضد تركيا في شمال شرق سوريا. وتعتبر مدينة السليمانية مركز الثقل للقومية الكردية.

هز التوغل التركي في الأراضي السورية التي يسيطر عليها الأكراد في شمال شرق سوريا سكان السليمانية شمال العراق وعبر الكثير منهم عن رغبتهم في الانضمام إلى قوات سوريا الديمقراطية لمواجهة القوات التركية والقوات المدعمة لها.

كاظم شكري أحد هؤلاء الشبان الذين يريدون تلبية النداء، يقول "إنني أبذل قصارى جهدي للانضمام إلى القتال في روجافا وحافزي الأول للانضمام إلى المعركة في روجافا لا يقوم على الجانب العاطفي وإنما الأمر يتعلق بحياة أو موت... فالمسألة تتعلق بالإنسانية ".

شابة أخرى من العراق فضلت عدم الكشف عن هويتها لأسباب أمنية، تدعو النساء والشباب من جميع أنحاء المنطقة للدفاع عن إدارة الحكم الذاتي في شمال وشرق سوريا، والمعروفة بإسم روجافا. هي تستعد للسفر إلى هناك قريبًا. تقول هذه الشابة "يجب أن ندافع عن هذه المنطقة، روجافا كردستان هي الجزء الذي تُحترم فيه حقوق المرأة لذلك، علينا أن نقاتل من أجل حماية هذه الحقوق وعدم السماح لها بالسقوط في أيدي العدو".

اقرأ أيضا على يورونيوز:

أكبر عقبة أمام الانضمام إلى القتال في سوريا هي عبور الحدود بين البلدين، وفقاً لجويدان محمد حسن، ممثل روجافا في حكومة إقليم كردستان. جويدان محمد حسن يؤكد أن " المشاعر القومية لدى الشباب وكذلك شعورهم الإنساني بالوقوف في وجه هذا التوغل التركي يدفع بهم للذهاب هناك، إنهم ينضمون طواعية إلى قوات سوريا الديمقراطية".

قبل أسبوع، شنت القوات التركية والمقاتلين السوريين الداعمين لها هجوما ضد القوات الكردية في شمال سوريا بعد يومين فقط من قرار ترامب المفاجئ بسحب قواته الموجودة في المنطقة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox