عاجل

عصابات قطع الأشجار في البرازيل تقتل حارسا من سكان الأمازون الأصليين ويصيبون آخر

 محادثة
باولو بولينو غواجاخارا، أو لوبو
باولو بولينو غواجاخارا، أو لوبو -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال زعماء قبيلة غواجاخارا في شمال البرازيل السبت إن عصابات قطع الأشجار في الأمازون نصبوا كمينًا لجماعة من السكان الأصليين المكلفين بحماية الغابة وأطلقوا النار على ناشط شاب توفي وأصابوا آخر بالرصاص. وأعلنت القبيلة أن الناشط المقتول هو باولو بولينو غواجاخارا، أو لوبو (الذي يعني "الذئب" باللغة البرتغالية)، أصيب خلال خروجه لللصيد يوم الجمعة داخل محمية أراريبوييا Arariboia في ولاية مارانهاو.

ويأتي هذا الحادث في الوقت الذي تشهد فيه عمليات قطع الأشجار العشوائية ارتفاعا كببيرا في الغابة منذ أن تولى الرئيس اليميني جائير بولسونارو الحكم هذا العام وتعهده بفتح أراضي الشعوب الأصلية المحمية أمام التنمية الاقتصادية.

Basta de sangue indígena escorrendo nas mãos desse governo genocida! Exigimos respeito aos nossos direitos e as nossas...

Publiée par APIB - Articulação dos Povos Indígenas do Brasil sur Samedi 2 novembre 2019

وقالت سونيا غوجاجارا، قائدة مجموعة الشعوب الأصلية في البرازيل APIB، إن الحكومة تقوم بتفكيك الوكالات البيئية وجماعات السكان الأصليين، وتترك القبائل بمفردها تحاول الدفاع عن نفسها من غزو أراضيها. أما الشرطة الفيدرالية البرازيلية فقد أكدت أنها أرسلت فريقًا للتحقيق في ملابسات وفاة بولينو جواجاجارا، في الوقت الذي لا تزال جثته ملقاة في الغابة حيث قتل بحسب أبيب APIB.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وأنشأت قبيلة غواجاخارا، إحدى أكبر مجموعات السكان الأصليين في البرازيل التي تضم حوالي 20 ألف شخص، حراس الغابة في العام 2012 للقيام بدوريات في المحمية الواسعة حيث تعيش قبيلة أوا جوايا الصغيرة المهددة بالانقراض في عمق الغابة دون أي اتصال بالعالم الخارجي.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox