عاجل

طفلٌ بلجيكي في التاسعة من العمر يتخرَّجُ من كلية الهندسة الكهربائية

 محادثة
طفلٌ بلجيكي في التاسعة من العمر يتخرَّجُ من كلية الهندسة الكهربائية
حجم النص Aa Aa

ينهي الطفل البلجيكي لوران سيمونز، الشهر المقبل، دراسته الجامعية ويحصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية وهو لا يزال في التاسعة من عمره.

ويتلقّى الطفل لوران دراسته في جامعة أيندهوفن بهولندا، حيث يصفه الأستاذة بأنه طفل غير عادي، خاصة وأنها سينهي دراسة الهندسة الكهربائية التي يعدُّ من أصعب الفروع في الجامعة خلال مدّة تسعة أشهر فقط.

وقال المسؤول في كلية الهندسة الكهربائية البرفيسور سويرد هولشوف: إنهم يتخذون إجراءات مثل ترتيب جدول معدل مع الطلاب المتميزين لمساعدتهم.

وأضاف هولشوف قائلاً: "لوران هو أسرع طالب على الإطلاق (لناحية مدّة الدراسة إلى حين التخرج)، مستطرداً بالقول: لوران "ليس فقط خارق الذكاء لكنه أيضا صبي حساس جدا".

ومن المفترض أن ينهي لوران دراسته ويحصل على درجة البكالوريوس كانون الأول/ديسمبر المقبل، ويأمل في الالتحاق ببرنامج الدكتوراه في الهندسة الكهربائية بالتزامن مع دراسة الطب.

ويأمل لوران في أن يتمكن في المستقبل من تطوير أعضاء صناعية، وبعد الانتهاء من درجة البكالوريوس يرغب في قضاء إجازة في اليابان.

للمزيد في "يورونيوز":

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox