عاجل

النيابة العامة السويدية تسقط تهمة الاغتصاب عن جوليان أسانج

 محادثة
مؤسس ويكليكس جوليان أسانج في شرف سفارة الاكوادور في لندن - 2017/05/19 -
مؤسس ويكليكس جوليان أسانج في شرف سفارة الاكوادور في لندن - 2017/05/19 - -
حقوق النشر
نيل هال/رويترز
حجم النص Aa Aa

قررت النيابة العامة السويدية الثلاثاء التخلي عن التحقيق بتهمة الاغتصاب، بحق مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج والتي تعود لعام 2010، ورغم ذلك فإنه هناك إمكانية استئناف القرار بحسب النيابة.

وقالت نائبة المدعي العام إيفا ماري بيرسون للصحافيين، إنها تعتبر أنه تم استنفاد جميع إجراءات التحقيق التي يمكن اتخاذها، وأن الأدلة ليست قوية بما يكفي لتقديم لائحة اتهام.

وكان أسانج المواطن الأسترالي البالغ من العمر 48 سنة نفى مرارا الادعاءات الموجهة ضده سنة 2010. وربما تشكل خطوة النيابة العمومية السويدية معضلة بالنسبة إلى المحاكم البريطانية، التي ربما يمكنها إلى حد ما اتخاذ قرار تسليم أسانج، سواء بالاستجابة لطلب الولايات المتحدة أو السويد.

ويوجد أسانج في أحد السجون البريطانية في انتظار جلسة استماع خلال شهر شباط/فبراير المقبل، تتعلق بتسليمه إلى الولايات المتحدة، المطالبة بمثول أسانج لمواجهة 18 تهمة جنائية، من بينها التآمر لقرصنة حواسيب حكومية، وانتهاك قانون التجسس.

وكان أسانج أخرج قسرا من سفارة الاكوادورفي لندن خلال نيسان/ابريل الماضي، بعد أن قضى حوالي سبع سنوات في السفارة حتى يتجنب تسليمه، استنادا إلى الادعاءات السويدية، ومنذ ذلك الوقت أودع أسانج السجن في بريطانيا، لعدم دفعه كفالة.

للمزيد على يورونيوز:

محكمة بريطانية تحدد شباط المقبل موعداً للنظر في تسليم أسانج لأمريكا

مؤسس ويكيليكس في شرَك العدالة الأمريكية: اتهامات بالتجسس وعقوبة قد تمتد لعقود

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox