شاهد: إحياء الذكرى 50 لاستعادة جزيرة ألكاتراز موطن أكثر سجون العالم شهرة

شاهد: إحياء الذكرى 50 لاستعادة جزيرة ألكاتراز موطن أكثر سجون العالم شهرة
بقلم:  Sami Fradi
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في 20 تشرين الثاني/نوفمبر 1969، استعاد عشرات النشطاء من سكان أمريكا الأصليين الجزيرة، في حدث اعتبر الأول لدفع القبائل للتنظم في وجه الحكومة الفدرالية، التي استحوذت على أراضيهم وطمست حقوقهم وهوياتهم.

اعلان

يستعد نشطاء من سكان أمريكا الأصليين لإحياء الذكرى 50 لاستعادة جزيرة ألكاتراز، التي استمر احتلالهم لها 19 شهرا، ابتداء من تاريخ 20 تشرين الثاني/نوفمبر 1969، عندما استعاد عشرات النشطاء الجزيرة، في حدث اعتبر الأول لدفع القبائل للتنظم في وجه الحكومة الفدرالية، التي استحوذت على أراضيهم وطمست حقوقهم وهوياتهم.

من بين أولئك النشطاء يوجد ألوي مارتينيز، الذي كان ضمن أول مجموعة سخرت نفسها للعمل النضالي، في الجزيرة التي وقع الاختيار عليها كما يقول لتشابهها مع المحمية. ويقول عديد النشطاء من سكان أمريكا الأصليين إنهم يواصلون كفاحهم، ليس فقط حتى تسمع أصواتهم، وإنما حتى ينم احترامها.

ويتحدث النشطاء عن نضالهم المستمر ضد مد أنبوب نفط بالقرب من محمية في شمال داكوتا، حيث يقولون إن المشروع سيلوث المياه. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منح رخصة لإقامة الأنبوب، في بداية ولايته.

وتشتهر جزيرة ألكاتراز في الولايات المتحدة الأمريكية باعتبارها موطنا لأكثر سجون العالم شهرة وهو السجن الفدرالي سيئ السمعة الذي خلد اسم الجزيرة في التاريخ الأمريكي وأسر مخيلات الأجيال المتعاقبة منذ تأسيسه، قبل أن يتحول إلى معلم تاريخي ومصدر جذب للسياح من جميع أرجاء العالم.

تتابعون على يورونيوز أيضا:

شاهد : هذا ما فعله أميركيون بتمثال كريستوف كولومبوس في عيده السنوي

شاهد: أفراد قبيلة أمازونية معزولة يتهددها خطر إزالة الغابات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: معارضو الرئيس البرازيلي يستقبلون زعيم السكان الأصليين للأمازون

شاهد.. مظاهرات في البرازيل على طريقة السكان الأصليين

من بينها جسر غولدن غيت.. محتجون مؤيدون لفلسطين يعرقلون المرور في كبرى مطارات وجسور الولايات المتحدة