عاجل

آبل تثير غضب الأوكرانيين بسبب شبه جزيرة القرم

 محادثة
آبل تثير غضب الأوكرانيين بسبب شبه جزيرة القرم
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

عرضت شركة "آبل" شبه جزيرة القرم، التي ضمّتها روسيا من أوكرانيا في العام 2014، كجزء من الأراضي الروسية في تطبيقي الخرائط والطقس الخاصين بها، وذلك للمستخدمين داخل روسيا فقط.

وكانت موسكو قد ضمت شبه جزيرة القرم إلى أراضيها بعد عملية خاطفة، تلت استفتاء أثار جدلاً واسعا واعتبرته كييف والدول الغربية غير قانوني.

ورأى بعض من استخدموا تطبيق آبل للخرائط والطقس أنّ شبه جزيرة القرم وسيمفروبول، تابعتان للأراضي الروسية، بينما لم يحدّد التطبيق البلد الذي تنتمي إليه شبه الجزيرة بالنسبة للذين استخدموه خارج الأراضي الروسية، أي أنها (شبه جزيرة القرم) لا تتبع أيًّا من روسيا أو أوكرانيا.

ولا يعترف الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بالسيادة الروسية على شبه جزيرة القرم، وقد سبق وأن قامت بروكسل وواشنطن بفرض عقوبات على روسيا وجميع الأفراد والأطراف الضالعة في انتهاك وحدة الأراضي الأوكرانية.

وأفادت تقارير أنّ رئيس لجنة الأمن ومكافحة الفساد في مجلس النواب الروسي فاسيلي بيسكاريوف عقد اجتماعا مع ممثل لشركة آبل. وحسب تقرير نشر على موقع مجلس النواب فقد أكد بيسكاريوف أن آبل وفت بالتزاماتها وجعلت البرامج على أجهزتها تتماشى مع متطلبات القانون الروسي. واعتبر البعض أن آبل امتثلت للمطالب الروسية، وهي الخطوة التي استنكرها كثيرون على الشركة الأمريكية.

للمزيد:

شبه جزيرة القرم: بين الآمال والمخاوف من الإنضمام إلى روسيا

بعد خمس سنوات على بدء النزاع شرق أوكرانيا.. عدسة يورونيوز تتجول في المكان

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox