عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تسجيل عدة حالات انتحار في لبنان.. وتزايد غضب الشارع ضدّ السلطة

محادثة
euronews_icons_loading
تسجيل عدة حالات انتحار في لبنان.. وتزايد غضب الشارع ضدّ السلطة
حقوق النشر  REUTERS/Aziz Taher
حجم النص Aa Aa

أفادت الوكالة الوطنية للإعلام اليوم، الخميس، أن الجهات الأمنية عثرت على المواطن ن.ع.( 56 سنة) جثة في منزله في بلدة تبنين، مضيفة أن الأدلة الجنائية حضرت للتحقيق في ملابسات الوفاة.

ويقول رواد مواقع التواصل الاجتماعي إن المواطن أقدم على الانتحار، في حالة قد تضاف رسمياً إلى حالات أخرى تمّ تسجيلها في الأيام الأخيرة في مناطق مختلفة من الجمهورية.

وكان الشاب اللبناني داني أبي حيدر، وضع يوم أمس، الأربعاء 4 ديمسبر/كانون الأول، حداً لحياته بسبب عدم قدرته على تأمين احتياجات عائلته، وسوء أوضاعه المعيشية في بلد بلغ معدل الفقر فيه 31 بالمئة.

وخرج عشرات الشباب مجددا إلى الشوارع التي استعادت زخمها. وقطعت الطرقات الرئيسية في مختلف المدن اللبنانية بالإطارات المشتعلة، احتجاجاً على اقتصاد بات مثقلا بالأعباء في ظل بقاء سلطة يراها اللبنانيون "فاشلة" و"فاسدة" ويطالبونها بالرحيل.

ويحمل والد داني مسؤولية قتل ابنه للسلطة والمتظاهرين الذي وصفهم بـ"ثورة 17 تشرين" معاً.

مقتل داني يأتي بعد 4 أيام فقط من إقدام رب أسرة يوم الأحد على الانتحار شنقا في منطقة عرسال الفقيرة والتي تقع على الحدود السورية.

بعد أن وجد ناجي الفليطي نفسه عاجزا عن تأمين الدواء لمعالجة زوجته المصابة بمرض السرطان، وتراكم ديونه التي وصلت إلى حوالي 500 دولار أمريكي إضافة إلى أصعبها وعدم قدرته على تلبية طلب ابنته، وإعطائها ما يوازي نصف دولار أمريكي (أي ما يوازي 1000 ليرة لبنانية) ... خلص إلى ضرورة قتل نفسه والهرب بدلا من الوقوف عاجزا ومكبلا أمام أوجاع زوجته.

حالات الانتحار التي يشهدها لبنان في الأيام الأخيرة، أثارت موجة غضب عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي وانهالت التعليقات التي تؤكد ضرورة اتخاذ السلطة الخطوات اللازمة للحد مما يخاف البعض من تحوله إلى ظاهرة، وحماية أرواح الناس.

وخرجت دعوات من قبل مجموعات رفضت الإفصاح عن هويتها تؤكد جهوزيتها لدعم المحتاجين ومساندتهم من خلال تأمين الدواء والغذاء.

وانتقدت الإعلامية اللبنانية جوزيفين ديب عبر صفتحها الرسمية على موقع تويتر صمت السلطة وقلة المسؤولية، وكتبت "طيب شو بحسوا بس يسمعوا هيك اخبار؟ معقول ما حدا بحس بالمسؤولية؟ هيدول اركان النظام العقيم يلي صرلهم ٣٠ سنة ماسكين العالم برقابهم ليه ما بحسوا بالمسؤولية وهني بينتحروا! هني لازم ينتحروا مش نحنا".

واحتل هاشتاغ #لبنان_ينتحر منصات وسائل التواصل الاجتماعي.

ويمر لبنان بأزمة اقتصادية خطرة وسط ركود اقتصادي وارتفاع نسبة البطالة أضيف اليها مؤخرا تراجع قيمة العملة المحلية في السوق السوداء وقيود فرضتها المصارف على السحب وتحويل الاموال.

ويشهد منذ 17 تشرين الاول/اكتوبر حركة احتجاج شعبية لا سابق لها تطالب برحيل مجمل الطبقة السياسية التقليدية التي توصف بأنها فاسدة وغير كفؤة.

وكانت حركة الاحتجاج أدت في 29 تشرين الأول/أكتوبر الى استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري، لكن رئيس الجمهورية ميشال عون تلكأ في بدء الاستشارات البرلمانية المقررة وفق الدستور لتحديد خلفا للحريري حتى يوم أمس عندما أعلن تحديد يوم الإثنين المقبل لبدء مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة.

وتم تداول عدة أسماء لمرشحين للمنصب في الأسابيع الاخيرة، رفضتها جميها حركة الاحتجاج. وكان آخر هذه الأسماء وأوفرها حظا سمير الخطيب وهو رجل أعمال يرأس واحدة من أكبر شركات الهندسة والمقاولات في لبنان ولم يشغل أي دور سياسي في الماضي.

للمزيد على يورونيوز:

لبنان يحتفل رمزيا بالاستقلال عن الانتداب ويسعى للخروج من أسر تلابيب الفساد السلطوي

لبنان ينتفض.. عشرات الآلاف يهتفون "كلنا للوطن" ولا مكان للطائفية ولا للمناطقية

لبنان على أعتاب مرحلة جديدة.. كيف تتصرف السلطة؟ وما رأي الشارع؟