عاجل
This content is not available in your region

سرق ودلّ على مكان سرقته لأن الغنيمة كانت رمادَ جثمان شاب أراد والداه نثْره في البحر

محادثة
أحد شواطئ قبرص
أحد شواطئ قبرص   -  
حقوق النشر
أ ب
حجم النص Aa Aa

لصّ ذو ضمير.. سرق واعتذر بعد أن اكتشف أن الغنيمة بها رماد جثمان..

انتاب لص قبرصي الكثير من الندم بعدما اكتشف أن ثلاث حقائب سرقها من سيارة مستأجرة كانت تضم رماد رفاة شاب سويدي سعى والداه إلى نثرها على أحد شواطئ قبرص.

وقالت كينغا بيدنارز، والدة المتوفي، إن السارق اتصل بها عبر الهاتف ودلها على موقع رفاة ابنها دون الكشف عن هويته في محادثة وصفتها بـ"اللحظة المؤثرة".

وأكد السارق لبيدنارز إنه لم يقصد إيذاء العائلة إلا أنه لم يتضح إذا ما قام بإعادة بقية محتويات الحقائب المسروقة أم لا.

وتوفي ابن بيدنارز جراء حادث سير منذ عدة أشهر عن عمر يناهز 19 عاماً.

وأبلغت بيدنارز، التي عادت إلى السويد بعد حادثة السرقة، الشرطة القبرصية التي توجهت على الفور لجلب الوعاء الذي كان به رماد جثمان المتوفي والاحتفاظ به على أن تعود الأم المكلومة إلى قبرص يوم الثلاثاء القادم لاستلامه.

وألقت الشرطة القبرصية القبض على رجلين وسيدة ضمن التحقيقات المتعلقة بالسرقة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox