عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيرلندا الشمالية: اتفاق لتقاسم السلطة بين الوحدويين وشين فاين ينهي 3 سنوات من الجمود

محادثة
ارلين فوستر، زعيمة الحزب الديموقراطي الوحدوي
ارلين فوستر، زعيمة الحزب الديموقراطي الوحدوي   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

توصل الوحدويون والجمهوريون في اللحظات الأخيرة من يوم الجمعة إلى اتفاق يضع حدا لشلل سياسي دام ثلاثة أعوام في أيرلندا الشمالية حيث لا حكومة أو برلمان منذ العام 2017.

وصادق الحزب الديموقراطي الوحدوي وحزب "شين فين" على مسودة اتفاق نشرته الحكومة البريطانية مساء الخميس، يعترف للمرة الأولى وبشكل رسمي باللغة الأيرلندية. وكانت لندن قد أعلنت عزمها الدعوة إلى انتخابات مبكرة في حال عدم التوصل إلى اتفاق بحلول الإثنين.

وقالت زعيمة "شين فين" ماري لو ماكدونالد إنّ حزبها "قرر العودة إلى نظام تقاسم إدارة الإقليم" كما نص عليه اتفاق السلام الموقع في العام 1998، بالإضافة إلى "تسمية وزراء في حكومة قائمة على تقاسم السلطة". وحذا "شين فين" حذو الحزب الديموقراطي الوحدوي بزعامة ارلين فوستر التي رحبت باتفاق "عادل ومتوازن"، كما أعلن الاشتراكيون-الديموقراطيون دعمهم للاتفاق.

وبناء على هذا الاتفاق، يمكن للبرلمان المحلي في بلفاست الانعقاد بدءا من السبت بهدف تشكيل حكومة جديدة.

وكانت فضيحة سياسية-مالية أدت إلى إسقاط الائتلاف الحكومي السابق في يناير-كانون الثاني للعام 2017، فيما أخفقت سلسلة من المفاوضات في إنهاء المأزق.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox