شاهد: مباركة الحيوانات في الفاتيكان خلال الاحتفال بعيد القديس أنتوني

مباركة الحيوانات بمناسبة الاحتفال بعيد القديس أنتوني
مباركة الحيوانات بمناسبة الاحتفال بعيد القديس أنتوني Copyright أ بManu Fernandez
بقلم:  رشيد سعيد قرني
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

ولد القديس أنتوني في عائلة ثرية جدا في مصر في العام 251 قبل الميلاد وتيتم في وقت لاحق، وعندما كبر قرر التخلي عن جميع ممتلكاته للفقراء والبحث عن جوهر الحياة في البساطة والعزلة.

اعلان

أقامت الكنيسة الكاثوليكية في الفاتيكان الاحتفال التقليدي بمراسم مباركة الحيوانات في ميدان القديس بطرس الجمعة بمناسبة عيد القديس أنتوني أبوت، حامي الحيوانات وقديس المزارعين. ففي الفترة التي تسبق الاحتفالات بعيد القديس أنتوني أبوت، يتم أخذ واستضافة العديد من حيوانات المزرعة والحيوانات الأليفة في ساحة خاصة في الفاتيكان.

ويختلط السكان المحليون والسائحون في الساحة لتمتيع أنظارهم بالمناظر الملونة، قبل المباركة التقليدية التي أقامها هذا العام الكاردينال أنجيلو كوماستري، النائب العام لمدينة الفاتيكان.

مباركة الحيوانات، تظاهرة دينية سنوية تقام في 17 يناير/ كانون الثاني، للاحتفال بيوم وفاة القديس أنتوني، وتسبق الاحتفالات الدينية مواكب ملونة تقودها الخيالة من أسفل شارع ديلا كونسيلياسيون الواسع المؤدي إلى ميدان القديس بطرس.

هذا التقليد بدأ في العصور الوسطى في ألمانيا، حيث كان سكان كل قرية يضحون بخنزير كعلامة على التفاني الديني.

وولد القديس أنتوني في عائلة ثرية جدا في مصر في العام 251 قبل الميلاد وتيتم في وقت لاحق، وعندما كبر قرر التخلي عن جميع ممتلكاته للفقراء والبحث عن جوهر الحياة في البساطة والعزلة. يرمز القديس أنتوني أيضًا إلى حياة العاملين الشاقية والنباتيين والأشخاص الذين يعالجون المرضى، خاصةً الذين يعانون من اضطرابات الجلد.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

دراسة: الاستعمال المفرط لمواقع التواصل الاجتماعي خطر على صحة الشباب

الرئيس التونسي يتلقى قائمة المرشحين لرئاسة الحكومة من قبل الأحزاب

البابا فرنسيس يدعو للسلام في العالم خلال صلاة عيد الغطاس في الفاتيكان