عاجل
This content is not available in your region

محكمة إيطالية: الاستخدام المفرط للهواتف المحمولة يسبب أوراما في الدماغ

محادثة
عرض لبعض الهواتف المحمولة
عرض لبعض الهواتف المحمولة   -  
حقوق النشر
أ ب - Carolyn Kaster
حجم النص Aa Aa

أيّدت محكمة الاستئناف في تورينو بإيطاليا، حكما صادرا عن المحكمة الابتدائية عام 2017، ينص على أن الاستخدام المفرط للهاتف المحمول يسبب أوراما في الدماغ. وهو ما يمثل تحديا لخبراء الصحة الذين لا يرون أي مخاطر مثبتة في استخدام الهواتف المحمولة.

وقد جاء هذا الحكم ليفنّد العديد من الدراسات التي تُظهر أن الموجات والإشعاعات، الناتجة عن الهواتف المحمولة لا تولّد طاقة كافية للتسبب في الإصابة بالسرطان، على الرغم من إمكانية امتصاصها من خلال الاتصال الوثيق مع جلد المستخدم.

يذكر أن الحكم الصادر عن المحكمة الإبتدائية رأى وجود "علاقة قوية بين تعرّض الشخص للإشعاعات الصادرة من الهواتف المحمولة والمرض الذي أصابه".

وقد رفعت القضية المذكورة من قبل روبرتو روميو، العامل السابق في شركة تليكوم إيطاليا للاتصالات، والبالغ من العمر 59 عامًا، ضد المعهد الوطني الإيطالي للتأمين ضد حوادث العمل.

وخلال شهادته أمام القضاة، أكد روميو أنه استخدم الهواتف المحمولة من أربع إلى خمس ساعات يوميًا خلال أسبوع العمل، عندما كان يعمل لدى شركة تليكوم إيطاليا لمدة 15 عامًا، وقد عانى روبرتو روميو، 59 عامًا، من صفير في أذنه اليمنى قبل أن يحتاج إلى إجراء عملية جراحية في 2011 لإزالة ورم عصبي بطول 2 سم على عصب الصوت الذي سبب له صمما في أذن واحدة إضافة لشلل بسيط في الوجه.

وأشار العامل إلى أنه يعاني من أضرار تصل إلى 23 في المئة من وظائفه الجسدية الأخرى، وسعى لاحقًا للحصول على تعويض من الهيئة الوطنية للتأمين ضد حوادث الشغل، لكن الأخيرة شككت في دعواه.

وقال روميو خلال مؤتمر صحفي في عام 2017 "لا أريد أن أشيطن استخدام الهواتف المحمولة، لكنني أعتقد أنه من الضروري استخدامها بشكل صحيح"، وأضاف "لم يكن لدي أي خيار سوى استخدام هاتفي المحمول للتحدث مع زملائي وتنظيم العمل لمدة 15 عامًا، كنت أتحدث طوال الوقت، من المنزل وفي السيارة".

وقد قضى الحكم الأول بإلزام المعهد الوطني الإيطالي للتأمين ضد حوادث الشغل، بتعويض شهري مدى الحياة بقيمة 500 يورو شهريا أي ما يعادل (557.42 دولار بالدولار الأمريكي) شهريًا للعامل لدى تليكوم إيطاليا، لبقية حياته، وقد استأنفت المعهد الوطني الإيطالي للتأمين هذا القرار.

وتتضارب الدراسات الطبية بشأن علاقة الهواتف المحمولة بالإصابة بالسرطان، وذكرت نتائج تجربة علمية أشرفت عليها الحكومة الأمريكية، فى 2018، عن وجود علاقة بين الهواتف المحمولة والمرض.

وقد قام البرنامج الوطني لطب السموم، التابع لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية، بهذه التجربة حول هذه المسألة المثيرة للجدل منذ فترة طويلة، وقد استخدم فيها أكثر من ثلاثة آلاف من القوارض (جرذان وفئران)، بتكلفة 30 مليون دولار.

وأوضحت الدراسة أن التعرض الكبير لإشعاعات الهواتف الخلوية يؤدي بشكل واضح إلى حدوث أورام في الجرذان الذكور، لكن التجربة أظهرت أن تلك الإشعاعات زادت خطر إصابة ذكور الجرذان بأورام الدماغ وكذلك بأورام الغدد الكظرية.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox