عاجل
This content is not available in your region

أربعون يوماً تحدد مصير محاكمة المليونير اللبناني الهارب كارلوس غصن

محادثة
كارلوس غصن
كارلوس غصن   -  
حقوق النشر
أ ب
حجم النص Aa Aa

قالت صحيفة اليابان اليوم نقلاً عن مصادر قضائية ومصادر مقربة من المدير التنفيذي السابق لشركة نيسان كارلوس غصن إن مهلة أربعين يوماً ستحدد مصير موقع محاكمته سواء في لبنان أو اليابان.

وهرب غصن من طوكيو، حيث كان ينتظر محاكمته بشأن تهم خرق الثقة واختلاس أموال نيسان، إلى موطن طفولته لبنان الشهر الماضي.

وينفي غصن جميع الاتهامات الموجهة إليه بينما يأمل في أن يحاكم في لبنان وخاصة في ظل عدم وجود اتفاقية لتسليم المتهمين بين بيروت وطوكيو.

إلا أن المصادر القضائية أكدت أن اليابان أرسلت طلباً للبنان للاستفسار عن المستندات المطلوب تقديمها كجزء من طلب رسمي لتسلم غصن.

وقال أحد المصادر إن السلطات القضائية اللبنانية ردت بالفعل على الجانب الياباني وهو إجراء هام لأنه يعني بدء مهلة الأربعين يوماً التي يجب أن يتوصل خلالها الطرفين لاتفاق بشأن موقع محاكمة غصن طبقاً لقوانين الإنتربول.

وقالت المصادر المقربة من غصن إنه يتعين على طوكيو الآن إما إرسال طلب رسمي لتسليمه أو إرسال ملف قضيته إلى بيروت والموافقة على محاكمته في لبنان.

وبالإضافة للجنسية اللبنانية، يحمل غصن أيضاً الجنسيتين البرازيلية والفرنسية.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox