عاجل
This content is not available in your region

واشنطن تؤكد وفاة أول أمريكي نتيجة إصابته بفيروس كورونا

محادثة
واشنطن تؤكد وفاة أول أمريكي نتيجة إصابته بفيروس كورونا
حقوق النشر
أ ب - Eugene Hoshiko
حجم النص Aa Aa

أعلنت سفارة الولايات المتحدة في العاصمة الصينية وفاة أمريكي في مدينة ووهان نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد. وقال ناطق باسم السفارة: "يمكننا تأكيد وفاة مواطن أمريكي يبلغ من العمر 60 عاما ويحمل فيروس كورونا المستجد في مستشفى في ووهان في الصين في السادس من فبراير-شباط"، وأضاف: "نقدم تعازينا الحارة للعائلة"، موضحا أنه لن تكشف أي تفاصيل إضافية لحماية الحياة الخاصة لأقربائه. وهو أول أجنبي يودي المرض بحياته في مدينة ووهان.

وفي طوكيو أعلنت وزارة الخارجية اليابانية وفاة ياباني يشتبه بإصابته بفيروس كورونا المستجد في مدينة ووهان. وقالت الوزارة في بيان إن الرجل في الستين من العمر، وقد أدخل المستشفى بسبب إصابته بالتهاب رئوي حاد وقام المستشفى بإبلاغ السفارة اليابانية في الصين بوفاته.

وذكرت السلطات الصينية أن الرجل أصيب على الأرجح بفيروس كورونا الحاد، لكن "من الصعب تأكيد ذلك بشكل نهائي". وأوضحت أن سبب الوفاة هو التهاب رئوي فيروسي. وفي حال تأكدت إصابته بالفيروس، يكون هذا الرجل أول ياباني يودي كورونا المستجد بحياته.

وكانت وزارة الخارجية الصينية ذكرت الخميس أن 19 أجنبيا أصيبوا بالمرض في الصين، شفي اثنان منهم. لكنها رفضت كشف جنسياتهم.

وفي سياق متصل، أعلنت السلطات الصحية الصينية أنّ فيروس كورونا المستجدّ أصاب أكثر من 34 ألفا و500 شخص في الصين القارية، خارج هونغ كونغ وماكاو، توفي منهم 722 شخصا. ويشكل هذا العدد الجديد زيادة قدرها 86 حالة وفاة جديدة خلال 24 ساعة، في أكبر حصيلة يومية حتى الآن. وفي التحديث اليومي، أوضحت اللجنة الوطنية للصحة أن 3339 إصابة جديدة مؤكدة سجلت.

وتقترب حصيلة الوباء من عدد الوفيات بفيروس الالتهاب الرئوي الحاد سارس الذي حدث في 2002 و2003 وأسفر عن وفاة 774 شخصا في العالم.

وتكافح الصين للسيطرة على الوباء وقد اتّخذت لهذه الغاية إجراءات مشدّدة شملت إغلاق مدن بأكملها ومنع سكانها من مغادرة منازلهم إلا للضرورة.

ويعتقد أنّ الفيروس ظهر أولا في أواخر ديسمبر-كانون الأول 2019 في مدينة ووهان في سوق لبيع الحيوانات البرية، وانتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير-كانون الثاني.

ودفع الوباء منظمة الصحة العالمية إلى إعلان حالة طوارئ صحية عالمية والعديد من الحكومات إلى فرض قيود على السفر وشركات الطيران لتعليق الرحلات الجوية من وإلى الصين.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox