عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: بعد 300 عام على بنائها .. نافورة تريفي في روما ضحية شهرتها

محادثة
euronews_icons_loading
شاهد: بعد 300 عام على بنائها .. نافورة تريفي في روما ضحية شهرتها
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

وقعت نافورة تريفي في روما الأكثر شهرة وأبرز المعالم الأثرية في إيطاليا ضحية شهرتها لأنها تجذب ملايين السواح في كل عام من مختلف بقاع الأرض لالتقاط الصور التذكارية بجوارها. ويقوم السياح برمي القطع النقدية التي تحمل أماني وأحلام ينتظرون تحقيقها وفقا للأسطورة القديمة. وتسعى السلطات الإيطالية إلى نصب سياج حول النافورة لحمايتها ما قد يؤثر على الجانب الجمالي لنافورة الأحباء.

يبلغ عمر نافورة تريفي التي تسمى أيضًا نافورة الأمنيات اليوم حوالي 300 عام وهي ضحية النجاح الذي جعل منها معلما تاريخيا يقصده ملايين الزوار الذين ساهموا في تفكك حوض الرخام الذي يحيط بالنافورة التي بنيت في القرن التاسع عشر قبل الميلاد.

وتحاول شرطة بلدية روما فعل كل ما بوسعها لحماية أكبر نافورة باروكية في العاصمة الإيطالية إلا أنها تصارع في معركة خاسرة حتى مع أكثر السواح ضميرا.

وقال أندريا كويا النائب المسؤول عن المشروع إن "عملية الترميم الأخيرة كلفت أكثر من مليوني يورو، وسيتعين علينا الاستمرار بالحفاظ على النافورة ووضعها بأمان بعيدا عن خطر الزائرين".

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox