عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إغلاق فندق بجزر الكناري بسبب إصابة طبيب إيطالي وزوجته بفيروس "كورونا" كوفيد-19

محادثة
euronews_icons_loading
ضباط شرطة يرتدون أقنعة أمام فندق "أتش 10 كوستا أديجي بالاس"، في جزر الكناري بإسبانيا  26/02/2020
ضباط شرطة يرتدون أقنعة أمام فندق "أتش 10 كوستا أديجي بالاس"، في جزر الكناري بإسبانيا 26/02/2020   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أغلق فندق سياحي كبير اليوم الأربعاء، في جزر الكناري، ووضعه في الحجر الصحي، لإجراء الفحوصات الخاصة بفيروس كورونا، بعدما تبين إصابة طبيب إيطالي يقيم هناك بفيروس كورونا الجديد.

وقالت السلطات بجزر الكناري إن فندق "أتش 10 كوستا أديجي بالاس" في جزيرة تنريفي قد أغلق بعدما أكدت الاختبارات الطبية إصابة طبيب إيطالي كان يقضي عطلة في البلاد، وأثبتت الفحوصات لاحقا إصابة زوجته. وهو ما أكدته وسائل الإعلام الإسبانية والمكتب الصحفي لبلدة أدجي، حيث صرحوا أيضا أنه تم منع 1000 سائح من المغادرة.

وينحدر الطبيب، الذي تم عزله في مستشفى في "تينيريفي"، من شمال إيطاليا، المكان الذي سجل معظم حالات الإصابة في إيطاليا والبالغ عددها 283 حالة.

وقالت السلطات الصحية إن الطبيب وزوجته نُقلا إلى عنبر معزول في مستشفى، فيما ستجرى اختبارات على باقي نزلاء الفندق والعاملين به، وهي عملية ستستغرق عدة أيام.

هذا الاكتشاف أكد أن انتشارهذا المرض في أوروبا، بدأ مع الإيطاليين الذين يقضون عطلاتهم ويتجولون في كل أوروبا.

جزر الكناري، أرخبيل يقع على بعد حوالي 100 كيلومتر (62 ميلا) إلى الغرب من الساحل الإفريقي، وهي وجهة معروفة لدى الأوروبيين لقضاء عطلهم على مدار السنة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox