عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

طرد يابانيين من ملعب لايبزيغ الألماني خوفاً من كورونا.. والنادي يعتذر

محادثة
طرد يابانيين من ملعب لايبزيغ الألماني خوفاً من كورونا.. والنادي يعتذر
حقوق النشر  أ ب   -   Jan Woitas
حجم النص Aa Aa

قدم نادي لايبزيغ الألماني الإثنين اعتذاره لمجموعة من المشجعين اليابانيين تم إجبارهم الأحد على مغادرة ملعب "ريد بول أرينا"، وذلك خلال المباراة التي تعادل فيها 1-1 مع ضيفه باير ليفركوزن ضمن المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري المحلي، بسبب المخاوف من فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

وأعرب لايبزيغ في بيان له عن أسفه الشديد جراء ما حصل، مشيراً إلى أن رجال الأمن الخاص "تلقوا تعليمات بتكثيف عمليات التفتيش على مجموعات معينة بسبب المخاطر المحتملة".

وأضاف "للأسف، وسط الشكوك الكبيرة المحيطة بهذا الموضوع، تم ارتكاب خطأ من جانبنا".

ولفت البيان إلى أن النادي حاول الاتصال بالمشجعين البالغ عددهم حوالي عشرين شخصاً، "من أجل دعوتهم إلى المباراة المقبلة على أرضنا".

وعلى الرغم من أن ألمانيا لم تتأثر بشدة بفيروس كورونا مثل الجارة إيطاليا، إلا أن عدد الحالات ارتفع لديها الإثنين إلى 157 حالة، بعد أن كان 129 الأحد.

وانتشر فيروس "كوفيد-19" حتى الآن في عشر ولايات من أصل 16 في ألمانيا، مع تواجد أكثر من نصف الحالات المؤكدة في ولاية شمال الراين-وستفاليا، وهي الولاية الأكثر اكتظاظاً بالسكان في البلاد.

"عنصرية"

وأثارت الحادثة غضب العديد من مشجعي كرة القدم بشكل عام ومشجعي لايبزيغ الأجانب بشكل خاص. ورد بعضهم على بيان النادي على موقع تويتر بأن ما حدث يعد نوعاً من العنصرية ضد الجماهير اليابانيين.