عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ساحل العاج: وتارا ينهي أشهراً من الترقب ويعلن عدم ترشحه لولاية ثالثة

محادثة
euronews_icons_loading
رئيس ساحل العاج الحسن واتارا
رئيس ساحل العاج الحسن واتارا   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلن رئيس ساحل العاج الحسن واتارا الخميس عدم ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة للفوز بولاية ثالثة، في قرار لاقى ترحيباً داخلياً وخارجياً بعد أشهر من الترقب. وقال واتارا أمام النواب وأعضاء مجلس الشيوخ الذين اجتمعوا في جلسة استثنائية في العاصمة ياموسوكرو، "أعلن أمامكم رسمياً أنني قررت عدم الترشح إلى الانتخابات الرئاسية المقررة في 31 تشرين الأول/أكتوبر 2020 ونقل السلطة إلى جيل شاب".

ولا يتيح الدستور في ساحل العاج سوى ولايتين رئاسيتين، غير أنّ واتارا (78 عاماً) الذي انتخب في 2010 لولاية أولى، ثمّ في 2015 لولاية ثانية، كان يعتبر أنّ من حقّه الترشح بعد تعديل الدستور في 2016، الأمر الذي كانت ترفضه المعارضة.

وقوبل إعلانه الذي جاء في سياق كلمة استمرت ثلاثين دقيقة، بالتصفيق الحاد من قبل النواب وأعضاء مجلس الشيوخ، ولكن أيضاً من قبل تلامذة وطلاب كانوا مدعوّين.

ومن جانبه، رحّب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بـ"القرار التاريخي للرئيس واتارا"، واصفاً إياه بـ"رجل يلتزم بكلمته ورجل دولة".

وستنعقد الانتخابات الرئاسية المقبلة بعد 10 أعوام على الأزمة التي أثارتها انتخابات 2010 والتي نشأت على خلفية رفض الرئيس السابق لوران غباغبو الاعتراف بفوز واتارا.

وأسفرت تلك الأزمة التي استمرت حتى العام التالي، 2011، عن سقوط ثلاثة آلاف قتيل.