عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

دراسة: فيروس كورونا قد يبقى في جسد المريض لمدة تصل إلى 37 يوماً

Access to the comments محادثة
دراسة: فيروس كورونا قد يبقى في جسد المريض لمدة تصل إلى 37 يوماً
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أفادت دراسة نُشرت يوم الأربعاء بصحيفة لانسيت العلمية الطبية بأن فيروس كورونا من الممكن أن يبقى داخل رئات بعض المرضى لفترة قد تصل إلى خمسة أسابيع.

وشارك بالدراسة 19 طبيباً قاموا بتحليل بيانات وتطور حالات 191 مريضاً بالفيروس في الصين من بينهم 137 تعافوا منه بينما توفى 54 منهم داخل المستشفيات.

وخلصت الدراسة إلى أن الفيروس ظل داخل رئات المرضى المصابون بشدة لمدة 19 يوماً في المتوسط بينما بقي في رئات المرضى أصحاب الحالات الحرجة لمدة 24 يوماً في المتوسط.

وتم الكشف عن وجود الفيروس برئات من عولجوا بشكل كامل لمدة 20 يوماً في المتوسط بينما ظل داخل أجساد المرضى ممن توفوا حتى يوم وفاتهم.

وبينما كانت أقصر مدة لبقاء الفيروس داخل جسد مريض ثمانية أيام، وصلت في بعض الحالات لمدة أقصاها 37 يوماً.

وعلى الرغم من نتائج الدراسة، إلا أن العلماء حريصون على عدم الأخذ بها مبكراً لتحديد فترات عزل المصابين بالفيروس غير مدة الـ14 يوماً التي توصي بها جميع الجهات الطبية حول العالم.

وقال الخبير الطبي لقناة "سي بي إس" الأمريكية إنه "يتوجب الحرص الشديد قبل أخذ نتائج الدراسة لتحديد مدة الإصابة بالفيروس" مضيفاً بأن تلك المعلومات لم يتم تحديدها بشكل نهائي.