عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

والد رئيس وزراء بريطانيا تقدم بطلب للحصول على الجنسية الفرنسية

محادثة
Stanley Johnson
Stanley Johnson   -   حقوق النشر  Alastair Grant/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

أفادت صحيفة "صنداي تايمز"أن والد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تقدم بطلب للحصول على الجنسية الفرنسية بمجرد انتهاء الاجراءات الخاصة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وكشفت شقيقة رئيس الوزراء البريطاني راشيل جونسون عن طلب الجنسية الذي تقدم به والدها ستانلي جونسون، الذي يبلغ من العمر 79 عاما، في كتاب نشر الأسبوع الماضي.

ويعتبر طلب الحصول على الجنسية الفرنسية الذي تقدم به ستانلي جونسون مثيرا للجدل، فهو يظهر تباين المواقف داخل العائلة، ففي الوقت الذي يترأس الابن حكومة المملكة المتحدة التي تبنت "البريكست"، يرى البعض أن الوالد يرغب في الحصول على الجنسية الفرنسية للحفاظ على علاقات قوية مع أوروبا على الرغم من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وذكرت راشييل جونسون في كتاب بعنوان "أزمتي السياسية في منتصف العمر" أن والدها في طريقه لأن يصبح مواطنا فرنسيا، واوضحت راشيل جونسون أن جدتها أي والدة ستانلي جونسون مولودة في فرساي بالضاحية الباريسية حيث وصفت الأمر بالنبأ الطيب الذي سيؤهلها بدورها إلى الحصول على الجنسية الفرنسية.

وتقلد ستانلي جونسون عدة مسؤوليات سياسية، إذ كان من أوائل المسؤولين البريطانيين في بروكسل، كعضو في البرلمان الأوروبي وعمل في المفوضية الأوروبية في وقت لاحق. وتمكن أبناؤه، على غرار بوريس جونسون، من تعلم اللغة الفرنسية على خلفية قضائهم جزءا من طفولتهم في العاصمة البلجيكية.