عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سائق "شاحنة الموت" يعترف بجريمته أمام المحكمة في لندن

محادثة
سائق "شاحنة الموت" يعترف بجريمته أمام المحكمة في لندن
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

اعترف سائق الشاحنة المبردة المتهم بقتل 39 مهاجرًا فيتناميًا تم العثور على جثثهم في مؤخرة شاحنة في مقاطعة إسكس جنوب شرقي إنجلترا يوم الأربعاء بتهمة القتل غير العمد.

وكان موريس روبنسون، الشاب البالغ من العمر 25 عاما وهو من إيرلندا الشمالية قد اعترف في جلسة سابقة في نوفمبر/تشرين الثاني بالعمل والتآمر مع آخرين وارتكاب مخالفات للمساعدة في الهجرة غير الشرعية.

وظهر روبنسون يوم الأربعاء أمام المحكمة الجنائية في لندن إلى جانب أربعة متهمين آخرين، خلال جلسة عبر الفيديو.

وعُثر على الجثث بتاريخ 23 أكتوبر/ تشرين الأول وكان من بينها 31 رجلا، وثمان جثث لنساء، داخل مستوعب في منطقة غرايز الصناعية في شرق لندن. ووصلت الشاحنة التي تم اكتشافها على متن عبارة من زيبروغ في بلجيكا إلى إنجلترا.

وقالت الشرطة إن جميع الضحايا، ينحدرون من قرى فقيرة في فيتنام، ويعتقد بأنهم دفعوا أموالاً للمهربين لأخذهم في رحلة محفوفة بالمخاطر، بحثا عن حياة أفضل في الخارج ووظائف تدر عليهم الأموال.

وأوضح المدعي العام وليام إيملين جونز أنه تم إسقاط تهمة المساعدة في الهجرة غير القانونية عن روبنسون وكريستوفر كينيدي البالغ من العمر 23 عاما.

وطلب جونز مدة ثلاثة أسابيع، مشيرا إلى أنه سيحسم موقفه خلال هذه المدة من احتمال إقامة محاكمة روبنسون.

ومن المقرر أن تبدأ محاكمة المتهمين الآخرين في 5 أكتوبر/تشرين الأول.