عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: رجل إطفاء يحاول نشر الأمل بين سكان مدينته بالموسيقى خلال فترة الإغلاق

وسط تدابير الإغلاق والحجر الصحي في أغلب بلدان العالم جراء فيروس كورونا، يحاول الكثير من خلال مبادرات شخصية كسر الروتين وحالات القلق جراء البقاء في البيت.

في مدينة كيتو في الإكوادور أراد رجل إطفاء أن يسعد المواطنين في الحي الذي تقع فيه الثكنة بالموسيقى واستبدل خرطوم المياه، سلاحه في محاربة النيران ببوق عزف به أجمل الأنغام من سلم عربة الإطفاء المتوقفة في الثكنة.

رجل الإطفاء لويس كويمبيتا يعزف على ألة البوق منذ سن 15 وقال إنه يريد جلب القليل من السعادة لمواطنيه خلال هذه اللحظات الحزينة التي نمر بها جراء الحجر الصحي والوباء المنتشر. رجل الإطفاء عزف مجموعة من الأغاني التقليدية من قمة السلم الكبير الذي يزيد ارتفاعه عن 20 مترًا.

No Comment المزيد من