عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: فتيات "فريق روبوتس" في أفغانستان يصنعن جهاز تنفس من قطع غيار السيارات

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
فيديو: فتيات "فريق روبوتس" في أفغانستان يصنعن جهاز تنفس من قطع غيار السيارات
حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

يسعى فريق مكون من أربع شابات أفغانيات لتصنيع جهاز للتنفس الصناعي دون تكلفة عالية وذلك من أجل المساهمة في علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد.

وتقول سمية فاروقي، إحدى عضوات الفريق: "لقد أصبح فيروس كورونا جائحة عالمية ويفقد الناس أرواحهم بسببه في جميع أنحاء العالم بينما نحاول تقليل الوفيات الناتجة عنه في أفغانستان".

وتضيف: "لذلك قررنا اختراع هذا الجهاز لسد النص الموجود بتلك الأجهزة في أفغانستان".

وتتراوح أعمار عضوات الفريق بين 14 و17 عاماً وهو ما يزيد من قيمة عملهن الكبير في بلد لم يُسمح فيه للفتيات بالذهاب إلى المدارس حتى تسعينيات القرن الماضي.

ويستخدم الفريق قطع غيار سيارات تويوتا اليابانية كممسحة الزجاج الأمامي ومجموعات الصمامات بالإضافة إلى مضخات أوكسجين يدوية على أمل أن ينتهين من تصنيعه بحلول شهر مايو– أيار أو يونيو – حزيران بسعر يتراوح بين 300 و400 دولار أمريكي للجهاز.

وتقول رؤية محبوب، المديرة التنفيذية للفريق: "يجب أن نتأكد من أن الجهاز الذي نصممه سيستخدم فقط للحالات الحرجة في حال عدم توافر أجهزة التنفس الصناعي عالية التقنية وفي وجود طبيب أو مختص لاستخدام مثل تلك الأجهزة".

وطبقاً لوزارة الصحة الأفغانية، لا يمكن استخدام الجهاز فور تصنيعه إلا بعد اختباره معملياً على الحيوانات ومن ثم الأشخاص.

ويقول وحيد ميار، المتحدث الرسمي باسم الوزارة: "لم يصمم الجهاز تحت إشراف فريق من المهندسين الطبيين لذلك لا يمكنني كطبيب السماح باستخدامه على المرضى (دون اختبارات)".

ويطالب عضوات الفريق الحكومة الأفغانية بمساعدتهن من أجل التمكن من تصنيع الجهاز في أرع وقت ممكن.