عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أعمال شغب داخل سجن بالأرجنتين بعد تأكيد إصابة مأمور بفيروس كورونا

محادثة
أعمال شغب داخل سجن بالأرجنتين بعد تأكيد إصابة مأمور بفيروس كورونا
حقوق النشر  bedazelive de Pixabay
حجم النص Aa Aa

بعد التأكّد من وجود حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد في المنشأة، قام عشرات السجناء في سجن بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس بأعمال شغب أمس الجمعة مطالبين بإجراءات صحية عاجلة.

وقال مراسلو وكالة فرانس برس في المكان إنّ الشرطة طوّقت السجن الذي يضم نحو 2200 نزيل، فيما سمع دويّ انفجارات.

وتمكّنت مجموعة سجناء من الصعود إلى سطح المبنى وحرق عدد من الفرشات ورمي أغراض على حرّاس الأمن الذين حاولوا صدّهم.

ولم تُعلّق السلطات على أعمال الشغب هذه أو تُعط تفاصيل في شأن إمكان وجود إصابات.

وكان ممكنًا سماع سجناء يصرخون مطالبين قاض بالاستماع إلى قضيّتهم وتوفير حماية أفضل ضدّ الوباء، بعد أيّام من تأكيد إصابة مأمور في سجن فيلا ديفوتو بفيروس كورونا.

وكُتب على لافتة عُلّقت على سطح السجن "كوفيد-19 في ديفوتو، قُضاة الإبادة الجماعيّة". وكُتب على أخرى "نرفض الموت في السجن".

واندلعت أعمال شغب عدّة أخرى في السجون الأسبوع الماضي، بما في ذلك في فلورنسيو فاريلا في منطقة بوينس آيرس حيث توفّي سجين وأصيب 20.

وفرضت الأرجنتين إجراءات الحجر منذ 20 آذار/مارس وسجّلت أكثر من 3400 إصابة بفيروس كورونا و167 وفاة.