عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البروفيسور الفرنسي الذي أضحى شهيرا بسبب كورونا.. يتوقع اختفاء الفيروس في غضون شهر

محادثة
French professor Didier Raoult, biologist and professor of microbiology
French professor Didier Raoult, biologist and professor of microbiology   -   حقوق النشر  GERARD JULIEN/AFP
حجم النص Aa Aa

أشار موقع "رياليتي"وصحيفة "ميدي ليبر" في فرنسا إلى أن مدير المعهد الاستشفائي الجامعي "ميديتيرانيه" ديدييه راوول الذي سبق وان أكد نجاح تجارب الكلوروكين على المصابين بفيروس كورونا المستجد، لم يستبعد النهاية الوشيكة لوباء كوفيد-19 خلال شهر. راولت أكد في تسجيل أن الوباء عبارة عن "مرض موسمي"، وأكد انخفاض عدد المصابين بكورونا في قسم الإنعاش في مرسيليا، مشيرا إلى أنه "من الممكن أن لا يتمّ تسجيل حالات جديدة للفيروس على الإطلاق في معظم البلدان ذات المناخ المعتدل.

وأضح راوول أن التهابات الجهاز التنفسي الفيروسية في البلدان المعتدلة أكثر شيوعا في فصل الشتاء وعادة ما تتوقف بحلول فصل الربيع. ويشير اعتقاد شائع إلى أن الحرارة قد توقف انتشار بعض فيروسات الإنفلونزا، إلا أن الدكتور ديدييه راوول يستبعد ذلك حيث قال إن هناك المزيد من الإنفلونزا في مناطق حارة على مدار السنة، ولا يمكن ربط ذلك بدرجات الحرارة والرطوبة.

وسجّلت فرنسا 389 وفاة إضافية بكوفيد-19 الجمعة، ما يرفع إلى 22245 حصيلة وفيات الوباء على الأراضي الفرنسية منذ مطلع مارس-آذار، وسط تراجع مستمر منذ 15 يوما في عدد المصابين الذين يتلقون العلاج في العناية المركزة.

وجاء في بيان لمدير عام الصحة في فرنسا جيروم سالومون أن الجائحة أوقعت 13547 وفاة في المستشفيات، أي بزيادة 311 عن حصيلة اليوم السابق، و8309 وفيات في دور رعاية المسنين ومؤسسات الرعاية الاجتماعية أي أكثر بـ 205 من حصيلة اليوم السابق.