عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تمديد معرض رافايلو في روما بعد تعليقه بسبب إغلاق كورونا

محادثة
تمديد معرض رافايلو في روما بعد تعليقه بسبب إغلاق كورونا
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

يعيد المعرض الرئيسي المكرس لفنان النهضة الكبير رافايلو الذي توفي قبل 500 عام، فتح أبوابه أمام الزوار في الثاني من حزيران/يونيو وحتى 30 آب/اغسطس في روما بعدما علق بسبب جائحة كوفيد-19.

ويقام المعرض في الذكرى الخمسمئة لوفاة رسام النهضة (1483-1520). افتتح في الخامس من آذار/مارس وكان ينبغي أن يختتم في الثاني من حزيران/يونيو تزامناً مع الاحتفالات بعيد الجمهورية الإيطالية.

وأوضح المنظمون في بيان "سيستمر المعرض الذي علق مدة ثلاثة أشهر تقريباً بسبب حالة الطوارئ الصحية الناجمة عن كوفيد-19، حتى 30 آب/اغسطس 2002 بعد تمديد طويل تحقق بفضل التضامن القائم بين المتاحف وجامعي القطع الفنية الذين أعاروا الأعمال".

وأضاف البيان أن استقبال الزوار سيتم مع احترام تعليمات السلامة "الصارمة". وستمتد الزيارات من التاسعة صباحاً وحتى العاشرة مساء.

يأتى المعرض ثمرة ثلاثة أعوام من الجهود، سمحت بجمع أكثر من مئة من أعمال رافايلو صاحب الموهبة المبكرة الذي توفي العام 1520 عن 37 عاماً فقط.

ويتميز رافايلو بأناقة لوحاته وكمالها وهو شكّل مع ميكيل آنجلو وليوناردو دا فينتشي أكبر ثلاثة فنانين في عصر النهضة.

وإلى جانب متحف "غاليريا ديل أوفيتزي" في فلورنسا المساهم الأكبر في المعرض، أعار متحف اللوفر الباريسي لوحات من مجموعاته فضلاً عن "ناشونال غاليري" في لندن وواشنطن ومتحف "برادو" في مدريد.

ومن أشهر أعمال الفنان المعروضة في روما "العذراء والوردة" وبورتريه للبابا "يوليوس الثاني" والكاتب والدبلوماسي "بالداساره كاستيليونه".