عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كنيسة ألمانية تفتح أبوابها أمام المسلمين لأداء صلاة الجمعة بسبب كورونا

محادثة
كنيسة
كنيسة   -   حقوق النشر  Peter H from Pixabay
حجم النص Aa Aa

بعد أن أجبرهم فيروس كورونا الجديد على تنفيذ قواعد التباعد الاجتماعي لضمان سلامتهم من خطر الإصابة بالمرض القاتل، وبعد أن شددت السلطات الألمانية على ضرورة التزام المواطنين بتدابير الوقاية المشددة، شرعت كنيسة في العاصمة الألمانية برلين أبوابها أمام المصلين بعد أن فاضت المساجد بالأعداد المسموح بها.

وبعد إغلاقها لأسابيع عدة، أعلنت السلطات الألمانية السماح للمواطنين باستئناف الصلوات في البلاد في الرابع من مايو/أيار، إلا أن مسجد دار السلام المتواجد في حي نويكولن لم يكن كافيا بعد أن شددت الجهات المعنية على ضرورة أن لا تزيد اعداد المصلين في المسجد الواحد عن 50 شخصا.

إضافة إلى ضرورة الإبقاء على مسافة لا تقل عن متر ونصف بين بعضهم البعض، الأمر الذي دفع كنيسة مارثا اللوثرية في كروزبرغ إلى عرض المساعدة واستقبال المسلمين.

واستضافت الكنيسة صلاة الجمعة حتى نهاية شهر رمضان المبارك باللغتين العربية والألمانية.

وأعلنت حكومة المستشارة الألمانية انغيلا ميركل تمديد قواعد التباعد الاجتماعي حتى 29 حزيران/يونيو بهدف احتواء وباء كوفيد-19.

وقالت الحكومة الفدرالية في بيان أصدرته اليوم الثلاثاء، إنها قررت و16 مقاطعة إقليمية السماح لما يصل إلى عشرة أشخاص، أو أفراد عائلتين، بالاجتماع "في أمكنة عامة"، مع التوصية "بمخالطة أقل عدد ممكن من الأشخاص" وإعطاء الأولوية للقاءات "في الخارج".