Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

عودة الدوري الدنماركي بحضور 10 آلاف متفرج.. عبر أحد التطبيقات

جانب من المباراة
جانب من المباراة Copyright صفحة نادي آرهوس/تويتر
Copyright صفحة نادي آرهوس/تويتر
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

مع استئناف الدوري الألماني سابقاً والعودة المحددة للدوريات الإنجليزية والإسبانية والإيطالية الشهر المقبل، قررت جميع حكومات تلك الدول أن تعود المباريات دون حضور جماهيري وهو ما أعطى تجربة آرهوس طابعاً مميزاً.

اعلان

بعد توقف دام قرابة الشهرين بسبب الإغلاق المفروض للحد من انتشار فيروس كورونا، شهدت عودة مباريات الدوري الدنماركي لكرة القدم حضوراً جماهيرياً ولكن بشكل افتراضي عبر تطبيق زوم.

وابتكر مسؤولو نادي إى جي إف آرهوس طريقة لإقامة شاشة عملاقة بمدرج افتراضي لتعرض وجوه ما لا يقل عن عشرة آلاف متفرج شاهدوا مباراة فريقهم ضد نادي إف سي راندرزعبر التطبيق.

ومع استئناف الدوري الألماني سابقاً والعودة المقررة للدوريات الإنجليزية والإسبانية والإيطالية الشهر المقبل، قررت جميع حكومات تلك الدول أن تعود المباريات دون حضور جماهيري وهو ما أعطى تجربة آرهوس مذاقاً خاصاً.

وطبقاً لسورين كارلسن، مدير الإعلام بالنادي: "مشاهدة كرة القدم هي تجربة اجتماعية. هذه فرصة لجلب الجماهير سوياً".

إسبانيا

ويبدو أن التجربة الدنماركية ألهمت المسؤولين الإسبان لاتباع تقنية مشابهة لخلق أجواء أكثر حماسة لمشاهدي المباريات عبر التلفاز من المنازل.

وقال خافيير تيباس، رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، لصحيفة ماركا إن عصبة الدوري تفكر في تطبيق تقنية لإضافة صفوف من الجماهير الافتراضية بالمدرجات الخاوية أثناء المباريات.

وستحاكي تلك التقنية مثيلاتها المستخدمة في ألعاب الفيديو المختلفة وستتيح للمشاهدين الاختيار بينها وبين مشاهدة البث الأصلي من ملاعب المباريات دون إضافة الجماهير الافتراضية.

وأضاف تيباس: "نحن نجري اختبارات لمعرفة ما إذا كان يمكننا السماح للمشاهد بالاختيار بين صورتين، الصورة الحقيقية أو الأخرى مع المشجعين والأصوات الافتراضية. نريد أن نقدم خيارات للجماهير. الاختبارات التي رأيتها حتى الآن مثيرة للإعجاب".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

دراسة: مرضى السرطان أكثر عرضة للوفاة بكورونا

كيف انتهج كل من تويتر وفيسبوك طريقا مختلفة أمام تهديدات ترامب؟

سرقة حقائب بقيمة 800 ألف يورو من شقة رجل أعمال نيجيري في باريس