عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

السراج يلتقي إردوغان في أنقرة ويعلن عزم قواته على تحرير ليبيا كاملاً

محادثة
euronews_icons_loading
الرئيس التركي ورئيس الحكومة الليبية المعترف بها دوليا
الرئيس التركي ورئيس الحكومة الليبية المعترف بها دوليا   -   حقوق النشر  AP / Turkish Presidency
حجم النص Aa Aa

التقى رئيس الوزراء الليبي المدعوم من الأمم المتحدة فايز السراج الخميس بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة.

وتأتي زيارة السراج بعدما استعادت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية السيطرة على طرابلس وضواحيها بالكامل من القوات الموالية للمشير خليفة حفتر المتمركزة في شرق البلاد.

وأعلن رئيس حكومة الوفاق الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة أن قواته "عازمة" على استعادة ليبيا كاملة من المشير خليفة حفتر.

وقال السراج "معركتنا ما زالت مستمرة ونحن عازمون على دحر هذا العدو وفرض سيطرة الدولة على ربوع الوطن والقضاء على كل من يهدد بناء دولتنا المدنية الديمقراطية الحديثة".

ويأتي لقاء السراج بإردوغان، أحد أبرز داعميه، بعد يومين فقط من إعلان الأمم المتحدة أن الأطراف المتحاربة في ليبيا وافقت على استئناف محادثات وقف إطلاق النار بعد أسابيع من القتال العنيف.

وعقب سقوط نظام معمر القذافي في العام 2011، وغرقت ليبيا في حالة من الفوضى لتتنافس فيها سلطتان هما حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج في طرابلس والمعترف بها من طرف الأمم المتحدة وحكومة موازية في الشرق يسيطر عليها المشير خليفة حفتر.

وقد انقسمت البلاد منذ ذلك الحين بين الإدارتين المتنافستين في الشرق والغرب، كل منهما تدعمه الجماعات المسلحة وحكومات أجنبية معينة.

وحصلت حكومة السراج على دعم من إيطاليا وتركيا وقطر، في حين دعمت فرنسا وبعض الدول العربية من بنها مصر والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية قوات حفتر.

ووقعت حكومة السراج على اتفاقية أمنية واتفاقية بحرية مع الحكومة التركية العام الماضي، نددت بها كل من اليونان ومصر.

viber