عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هل لازال بإمكان المغني كاني ويست الترشح للانتخابات الرئاسية الأمريكية؟

محادثة
مغني الراب كاني ويست يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية الأمريكية
مغني الراب كاني ويست يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية الأمريكية   -   حقوق النشر  Mark J. Terrill/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

إعلان مغني الراب الأميركي، كاني ويست، ترشحه لانتخابات الرئاسة الأميركية يطرح سؤالين؛ الأول، هل هو جادٌ في إعلانه؟ والثاني، هل لا زال بإمكانه الترشح أم أن الوقت قد داهمه؟

وكان كاني ويست، (43 عاما) زوج عارضة الأزياء كيم كارداشيان، كتب في تغريدة نشرها على موقع "تويتر"، يوم السبت، "يتوجب علينا تحقيق الوعد الأمريكي من خلال الثقة بالله والعمل على توحيد رؤيتنا وبناء مستقبلنا، سأترشح لانتخابات الرئاسة للولايات المتحدة"، المقررة في تشرين الثاني/نوفمبر القادم، والتي سينافس فيها الرئيس دونالد ترامب المرشح الديمقراطي جو بايدن.

ولم يذكر ويست أي تفاصيل بشأن قضية ترشحه، كما لم يفصح إن كان قد تقدم بهذا الترشح رسمياً، غير أن صحيفة "بيزنس إنسايدر" أشارت إلى أنه "قد فات الأوان بالنسبة لويست من أجل تقديم ملفه كمرشح مستقل في ست ولايات، ولا يبدو أنه سجّل (ملفه) في لجنة الانتخابات الفيدرالية أيضاً"، علماً أنه لم ينقض بعد الموعد النهائي لإضافة مرشحين مستقلين لبطاقات الاقتراع في العديد من الولايات الأمريكية.

إذاً في حال أن ويست كان جاداً في إعلانه، فعليه الإسراع لوضع اسمه على قائمة الاقتراع، وذلك إمّا من خلال الحصول على تأييدٍ من أحد الأحزاب في البلاد، وإما الدخول إلى حلبة المنافسة بصفة "مرشح مستقل"، ذلك أن المواعيد النهائية للتسجيل بهذه الصفة انتهت بالفعل في ولايات من بينها نيو مكسيكو ونورث كارولاينا وتكساس ونيويوروك، فيما المواعيد النهائية للتسجيل في سبع ولايات أخرى توشك على الانتهاء.

والترشح إلى الانتخابات الرئاسية بصفة مستقل، يملي على ويست جمع عشرات الآلاف من التواقيع من مناطق متفرقة من البلاد خلال أسابيع قليلة، وفي ظل جائحة كورونا، فإن هذا ليس بالأمر السهل، أو هكذا يبدو.

وكانت كيم كارداشيان، أعربت عن وقوفها إلى جانب زوجها في قراره وذلك بنشرها صورة للعلمالحسابها على "تويتر"، كما حاز ويست على دعم رئيس شركة "تسلا" الملياردير إيلون ماسك.

كما حاز ويست في قراره دخول سباق الرئاسة الأمريكية على دعم الرئيس التنفيذي لشركة "تسلا" الملياردير إيلون ماسك، الذي غرّد على "تويتر" موجهاً الكلام لويست بالقول: "ستتلقى دعمي الكامل".

إعلان ويست عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية في بلاده، جاء بعيد طرحه في الأسواق أغنيته الجديدة التي جاءت بعنوان: "أغسلنا في الدماء"، والتي استخدم في "الكليب" الخاص بها مشاهد من الاحتجاجات المناهضة للعنصرية التي شهدتها الولايات المتحدة إثر مقتل الأمريكي من أصل أفريقي جورج فلويد على أيدي عناصر من الشرطة في شهر أيار/مايو الماضي.

ويجدر بالذكر أن مجلة "فوربز" أكدت في أواخر شهر نيسان/أبريل الماضي أن ويست بات يملك ثروة تقدر بحوالى 1.3 مليار دولار بفضل ماركة الأحذية الرياضية التي يصممها مع شركة "أديداس".