عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أهم ما يجب معرفته عن خطة فرنسا للإنعاش الاقتصادي بعد أزمة كورونا

محادثة
 أول اختبار لجان كاستكس منذ تعيينه رئيسًا للوزراء في 3 يوليو-تموز خلال خطاب أمام الجمعية الوطنية
أول اختبار لجان كاستكس منذ تعيينه رئيسًا للوزراء في 3 يوليو-تموز خلال خطاب أمام الجمعية الوطنية   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

سطر رئيس الوزراء الفرنسي المعين حديثًا جان كاستكس خارطة طريق للتعافي من آثار وباء كورونا الإقتصادية في البلاد بقيمة 100 مليار يورو.

وأمام نواب الجمعية الوطنية الأربعاء أعلن كاستيكس عن سياسة إنقاذ الاقتصاد المتضرر من فيروس كورونا وكذلك وخطة إصلاح نظام التقاعد المتنازع عليها. السياسة الجديدة للحكومة الفرنسية تضمنت كذلك تخصيص ميزانية هامة للبيئة.

ويأتي الكشف عن خطة عمل الحكومة الجديدة بعد يوم من إعلان الرئيس إيمانويل ماكرون خطة الإنعاش في خطاب ألقاه بمناسبة العيد الوطني. فيما يلي التقاط الرئيسية لمخطط عمل حكومة جان كاستكس.

وظائف للشباب

قال كاستكس إن الوظائف ستكون "الأولوية المطلقة" في الأشهر المقبلة، وسيتم ضخ الأموال لخلق فرص عمل للشباب من بين الأكثر تضررا من الأزمة. وأكد مسؤول الحكومة أن خطة الانتعاش ستشمل أيضا "استثمارا كبيرا" موجه لأولئك الذين فقدوا وظائفهم خلال فترة الانكماش الاقتصادي جراء الوباء.

التخفيضات الضريبية للشركات

أعلن رئيس الوزراء إنه سيتم تخصيص 40 مليار يورو لدعم الصناعة والخدمات المحلية، مضيفًا أن الفيروس التاجي قد أبرز اعتماد فرنسا المفرط على الواردات. من جهته أشار وزير المالية الفرنسي برونو لومير الأربعاء إلى أن الشركات الفرنسية ستشهد أيضًا خفض الضرائب على أعمالها بمقدار 20 مليار يورو على مدى العامين المقبلين.

وقال لومير في تصريح للتلفزيون الفرنسي فرانس 2 "إن التخفيضات ستكون بـ 10 مليارات يورو في العام 2021 و10 مليارات يورو أخرى في العام التالي. وتابع أن "الإنتاج في فرنسا سيكون أرخص وأن هذا الأمر سيكون سهلا"

أما كاستكس فقد تطرق لبرنامج مساعدة الشركات الصغيرة الأكثر تضررا الذي سيشمل حظرا على بناء مراكز تسوق جديدة في الضواحي وعلى أطراف المدن. وقال أيضا إن الشركات التي توظف الشباب دون سن الـ 25 عاما سيتم مساعدتها.

أ ف ب
تم تعيين جان كاستكس رئيسًا للوزراء في 3 يوليو-حزيران 2020أ ف ب

مستقبل أكثر خضرة؟

ولفت كاستكس في خطابه إلى مسألة البيئة والمناخ وقال للوزراء "أنا أؤمن بالنمو الأخضر (...) وليس بالتراجع". وكجزء من حزمة المساعدة، سيتم إنفاق 20 مليار يورو على الاستثمار في معالجة أزمة التغير المناخي، والذي يتضمن تجديد المباني القديمة بما فيها المدارس وكذلك التشجيع على استخدام الدراجات الكهربائية.

ويأتي هذا الإعلان بعد أن تلقى حزب الجمهورية للأمام الذي أسسه الرئيس ماكرون ضربة موجعة من قبل الأحزاب الخضراء في البلاد خلال الانتخابات المحلية التي جرت في يونيو- حزيران الماضي. ومع ذلك، فقد واجه إعلان كاستكس رد فعل عنيف من المجموعات البيئية.

وقال كليمنت سينشال المتحدث باسم غرينبيس فرانس في بيان "كيف يمكننا الوثوق في جان كاستكس عندما كان النص الأول الذي صوتت عليه الأغلبية البرلمانية تحت قيادته... يتألف 15 مليار يورو للهواء و8 مليارات لقطاع صناعة السيارات وهذا من دون استشارة خبراء المناخ؟".

إصلاح نظام التقاعد

في بداية العام الجاري، شهدت فرنسا إضرابًا تاريخيًا في النقل بسبب خطة إصلاح نظام التقاعد. وتم التخلي عن هذه الخطط في بداية تفشي فيروس كورونا المستجد، لكن كاستكس قال إن الإصلاحات ما زالت "ضرورية" ولكن يمكن إعادة التفاوض بشأن بعض القضايا.

وأكد أن جميع النقابات وأرباب العمل ستتم دعوتهم إلى محادثات للاتفاق على "طريقة" وجدول زمني للإصلاحات في المستقبل.

أ ف ب
سبب إضراب النقل في فرنسا حالة من الجمودأ ف ب

تعزيز المستشفيات

أعلن كاستكس عن تخصيص 6 مليارات يورو أخرى للمستشفيات بالإضافة إلى 8 مليار يورو سابقة تم الإعلان عنها في بداية الأسبوع. وعلى الرغم من أن فرنسا لديها أحد أفضل أنظمة الرعاية الصحية، مثل العديد من البلدان الأوروبية، إلا أنها واجهت نقصًا في توفير الكمامات كما واجهت المستشفيات ضغطا كبيرا.

viber