عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ممثلون وكتّاب بارزون حول العالم يطالبون السلطات المصرية بإطلاق سراح الناشطة سناء سيف

سناء سيف
سناء سيف   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

وقع أكثر من مئتين من الشخصيات البارزة حول العالم بينهم كُتّاب وأكاديميون وممثلون خطاباً مفتوحاً نشر الثلاثاء، إلى السلطات المصرية لإطلاق سراح الناشطة السياسية المصرية سناء سيف.

وكانت السلطات المصرية اعتقلت في حزيران/يونيو سيف، شقيقة علاء عبد الفتاح الناشط السياسي خلال الثورة التي أطاحت الرئيس الأسبق حسني مبارك.

ولحظة اعتقالها، كانت سناء تنتظر مع أسرتها (والدتها وشقيقتها) لتقديم بلاغ بواقعة "اعتداء" عليهن من قبل مجموعة من النساء أمام سجن طرة، حيث يُحتجَز شقيقها وترغب الأسرة في استقبال أي رسالة منه لطمأنتها.

وأوقف علاء في أيلول/سبتمبر 2019 إثر تظاهرات نادرة تطالب برحيل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

ووفقاً للخطاب تتهم النيابة سيف بـ"نشر أخبار كاذبة والتحريض على جرائم إرهابية وسوء استعمال وسائل الاتصال الاجتماعي".

سيف التي تبلغ من العمر 26 عاماً هي ابنة الناشطة الحقوقية ليلى سويف وهي مُعد مشاهد سينمائية وقد عملت على فيلم "الميدان" الوثائقي عن ثورة 25 يناير في مصر والذي رُشّح للأوسكار.

بين موقعي الخطاب الممثلون داني غلوفر وماغي جيلنهال، وتاندي نيوتن وكُتّاب بارزون مثل الأمريكي نعوم تشومسكي والهندية أرونداتي روي وحائز جائزة نوبل للآداب الجنوب إفريقي جي إم كوتزي.

وطالب الموقعون وبينهم منظمات حقوقية دولية مثل هيومن رايتس ووتش والعفو الدولية السلطات في مصر بـ"الإفراج الفوري عن سناء سيف وعلاء عبد الفتاح وكل المساجين الذين مارسوا حقوقهم في سلمية تامة والتوقف عن إساءة استعمال الحبس الاحتياطي".

وأورد الخطاب أن "اعتقال سناء هو أحدث مثال في سلسلة الاعتقالات التي لا تنتهي .. وفرض الحبس الاحتياطي وإطالة مدته".

والأسبوع الماضي، حكم القضاء المصري بالحبس بحق ست فتيات لإدانتهن بـ"التعدي على قيم المجتمع والتحريض على الفسق" من خلال ما ينشرنه من صور ومقاطع فيديو على تطبيق التواصل الاجتماعي الصيني الشهير "تيك توك".

ونفت الحكومة المصرية عدة مرات اتهامات بحصول انتهاكات حقوقية كما نفى السيسي احتجاز مصر لأي معتقل سياسي.

viber