عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الصليب الأحمر: تزايد الإصابات بكورونا في ليبيا يفاقم أزمة البلد

Access to the comments محادثة
عمال ليبيون يقومون بتطهير شارع في وسط العاصمة طرابلس، 1 أبريل 2020
عمال ليبيون يقومون بتطهير شارع في وسط العاصمة طرابلس، 1 أبريل 2020   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

نبّهت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى تزايد عدد الإصابات بكوفيد-19 في ليبيا أكثر من 15 مرة منذ حزيران/يونيو، ما يفاقم الأزمة الإنسانية في البلد الذي يشهد نزاعا مسلحا.

وارتفع العدد خلال أقل من شهرين من 571 إلى 9 آلاف إصابة، وفق لجنة الصليب الأحمر التي عبرت عن قلقها إزاء هذا التزايد السريع.

وقال رئيس اللجنة بيتر ماورير للصحافيين "هناك تدهور مستمر للوضع الإنساني في ليبيا"، مشيرا إلى استنفاد كثير من العائلات مدخراتها عقب تسعة أعوام من النزاع.

وشدد المسؤول بعد عودته من ليبيا على تزايد عدد الأشخاص الذين يعتاشون على المساعدة الإنسانية، مع اضطرار كثير من العائلات لمغادرة منازلها هربا من القصف الذي دمر أيضا مرافق صحية وبُنى أساسية، علاوة على انهيار اقتصاد البلاد.

وأضاف أن هذه الأزمة "فاقمها كوفيد-19".

وفق اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يحتاج نصف مليون شخص على الأقل لرعاية صحية، كما يهدد النزاع والوباء وانهيار الاقتصاد بمفاقمة أوضاع مئات آلاف المدنيين.

وتشهد ليبيا أعمال عنف وصراعات على السلطة منذ سقوط نظام معمر القذافي. ويمزق البلاد منذ 2015 نزاع بين سلطتين: حكومة الوفاق الوطني المعترف بها من الأمم المتحدة ومقرها طرابلس، والمشير خليفة حفتر الذي يحكم الجزء الشرقي من البلاد.

والتقى بيتر ماورير في بنغازي بالمشير حفتر، ومسؤولي الهلال الأحمر الليبي الذي يكافح كوفيد-19. عقب ذلك، انتقل إلى طرابلس ليجتمع مع رئيس الحكومة فايز السراج.

وقال ماورير إن هذه النقاشات أظهرت وجود وعي متزايد بضرورة تسهيل العمل الإنساني على الميدان.

وكشف أن لجنة الصليب الأحمر تمكنت مؤخرا من زيارة مراكز احتجاز في بنغازي ومصراتة وطرابلس. ورغم عدم تمكنها من زيارة مواقع احتجاز أخرى، أفاد ماورير أنه تلقى إشارات إيجابية حول هذا الموضوع.

viber