عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الصين تعترف بأنها بدأت منذ أكثر من شهر باستخدام لقاحات قيد الاختبار ضدّ كورونا

محادثة
euronews_icons_loading
في إحدى العيادات الصينية
في إحدى العيادات الصينية   -   حقوق النشر  AP Photo/Ng Han Guan
حجم النص Aa Aa

سمحت الصين رسمياً باستخدام لقاحات ضدّ مرض كوفيد-19، رغم أنها لا تزال في مرحلة الاختبارات النهائية، وذلك منذ الثاني والعشرين من تموز/يوليو، بحسب ما أعلنه مسؤول في لجنة الصحة الوطنية.

الإعلان الذي جاء متأخراً شهراً بكامله أوضح أن استخدام اللقاحات خصص فقط للحالات الطارئة. وأضاف جينغ جونغوي، المسؤول في اللجنة، أن القوانين الصينية تجيز استخدام لقاحات في حالة طارئة، حتى لو لم تكن قد حصلت على موافقة نهائية من الجهات المعنية.

ويشير القانون إلى أن من الممكن تلقيح مجموعات معينة، مثل عمال الطواقم الطبية والمدنية الذين يعتبرون الصف الأول في مكافحة الوباء، وذلك بهدف تأمين استمرارية أعمالهم في الأزمات.

ومن المتوقع بسحب جونغوي أن تباشر الجهات المعنية بتلقيح الطواقم الطبية والمدنية لمرة ثانية، تحسباً من موجة ثانية من الوباء خلال فصليْ الخريف والشتاء القادميْن.

وشدد جونغوي على أن الحكومة الصينية، والجهات المعنية وراءها، تراقب عن كثب عمليات التلقيح والأعراض الجانبية المحتملة، للتأكد أن استخدام اللقاحات "سليم" ولا يمكن أن "يؤذي المريض"، مضيفاً أن الموافقة على اللقاح أساساً تتطلب موافقة الشخص نفسه.

وتسوّق الصين منذ الأشهر الأخيرة لتعاون دولي عابر للبحار في مسألة لقاحات أنتجتها، واختبرت في الخارج. وخلال مقابلة أجراها الرئيس التنفيذي للمجموعة الوطنية لصناعة الأدوية، قال يانغ شياومنع إن الصين أبرمت عقوداً مع عدّة دول لاختبار لقاحات في المرحلة النهائية.

وأشار شياومنع إن أحد اللقاحات الذي أنتجته المجموعة استُخدم في اختبارات المرحلة الثالثة في الإمارات العربية المتحدة، مضيفاً أن هناك نحو 20 ألف شخص في الصين وخارجها لقحوا حتى الآن بلقاحات طورتها الصين.