عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد.. سيدة مصرية تعتدي على ضابط شرطة داخل المحكمة.. والسبب الكمامة

محادثة
مصر
مصر   -   حقوق النشر  shady shaker from Pixabay
حجم النص Aa Aa

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي الإثنين بمشهد مصور يظهر سيدة مصرية وهي تعتدي على ضابط شرطة في محكمة مصر الجديدة لمجرد أنه طلب منها ارتداء الكمامة والالتزام بالمعايير الوقائية اللازمة لمكافحة فيروس كورونا.

السيدة التي ادعت أنها مستشارة وعضو تحكيم دولي دخلت في مشادة كلامية مع الضابط بعد أن منعها من المرور للقيام بما أتت من أجله قبل أن ترتدي الكمامة وقامت بشتمه أمام عشرات الأشخاص الذين كانوا متواجدين في المكان.

في ما بعد قام الضابط باختطاف هاتف السيدة من يدها، فاستشاطت غضبا وانهالت عليه بالشتم والصراخ أمام الجميع " سرق موبايلي، هات الموبايل"، وبطريقة عنيفة نزعت الرتب الشرطية من على كتفه.

وبحسب الفيديو الذي تم تصويره بناء على طلب الضابط لتوثيق ما حصل، طلب الأخير من السيدة إبراز هوية عملها وإلا سيضطر لطلب الشرطة لتأتي وتدخلها "الحجز" إلا أنها رفضت القيام بما طلب واستمرت بكيل الشتائم ووصفته بـ"الزبالة".

ونقلت وسائل إعلام مصرية محلية عن مصدر أمني في مديرية أمن القاهرة قوله، إن الأجهزة الأمنية نجحت في القبض على سيدة واقعة التعدي، وبحسب التحريات إن هذه المرأة انتحلت صفة مستشار بالأمم المتحدة في محاولة منها لتبرير عدم رغبتها بارتداء الكمامة واحترام الإجراءات الوقائية.

وأشارت مصادر قضائية أن السيدة وتدعى نهى الإمام السيد محمد الإمام الشيخ هي عضوة بهيئة النيابة الإدارية بقسم المتابعة وتحمل صفة رئيس نيابة وهي تعاني من ظروف صحية.

وتم التحقيق مع السيدة دون الرجوع للمجلس الأعلى لهيئة النيابة الإدارية كون هذه الحادثة تمثل إحدى حالات التلبس التي نص عليها القانون، وقررت نيابة النزهة شرق القاهرة إخلاء سبيلها بكفالة تبلغ قيمتها 2000 جنيه.