عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مهاجرو ليسبوس يطالبون السلطات اليونانية السماح لهم بمغادرة الجزيرة

محادثة
euronews_icons_loading
مظاهرات في مخيم للاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانية
مظاهرات في مخيم للاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانية   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

خرج المئات من المحتجين معظمهم من النساء والأطفال في مظاهرة في جزيرة ليسبوس اليونانية ، احتجاجا على نقل السلطات اليونانية المئات من المهاجرين إلى مخيم جديد تم تشكيله على الطريق الواصل إلى مدينة ميتيليني، عقب اندلاع سلسلة من الحرائق في مخيم موريا للاجئين الأسبوع الماضي، تسببت بتدميره بشكل كلي.

ورفع المهاجرون لافتات كتب عليها "لسنا بحاجة إلى مخيم جديد"، "نريد الحرية"و"إنه الجحيم، نريد الخروج من هنا"، وعلت صرخاتهم مطالبين من السلطات اليونانية أن تسمح لهم بمغادرة الجزيرة وبمواصلة رحلتهم إلى غرب أوروبا.

وكخطوة أولى تم نقل حوالي 800 مهاجر ولاجئ إلى مخيم آخر أقامه الجيش اليوناني في كارا تيبي.

وأكدت السلطات اليونانية، أنه سيتم نقل ما يقارب من 10 آلاف لاجئ شردهم الحريق الضخم الذي نشب قبل ايام في المخيم، وأجبرهم أن يبيتوا في العراء بعد أن التهمت النيران خيمهم.

وتم بناء مخيم موريا لإيواء حوالي 2750 شخصًا إلا أنه تحول إلى أكثر المخيمات اكتظاظا في أوروبا. وكان أكثر من 12000 مهاجر يعيشون في المخيم في ظروف مأساوية. واعتبره النقاد رمزًا يشير إلى فشل سياسة الهجرة في الاتحاد الأوروبي.

واعتبر بعض المسؤولين في اليونان، أن الحرائق أضرمت عن عمد من طرف سكان محليين عقب قرار السلطات فرض الحجر الصحي بعد أن ثبتت إصابة 35 شخصا في المخيم بفيروس كورونا الجديد.