عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وفاة أوّل مصاب شُفي من مرض الإيدز بعد صراع مع السرطان

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
تيموثي راي براون في صورة من الأرشيف
تيموثي راي براون في صورة من الأرشيف   -   حقوق النشر  AP Photo/Manuel Valdes
حجم النص Aa Aa

نعت الجمعية الدولية للإيدز (IAS) الأربعاء تيموثي راي براون، المعروف بـ"مريض برلين" بعد صراع مع السرطان. واشتهر براون بكونه أوّل شخص شفي من الإيدز (السيدا، متلازمة نقص المناعة) سابقاً.

وكان براون مثالاً وأملاً بالنسبة لكثيرين من المصابين بالإيدز حول العالم منذ شفائه منذ نحو عشرة أعوام تقريباً.

وعانى براون في الشهور الأخيرة من تضاعف في حالته المرضية، إذ كان مصاباً باللوكيميا (ابيضاض الدم) وهو المرض الذي يعرف شعبياً بـ"سرطان الدم".

وكان براون يتابع علاجه في بيته الكاليفورني في الولايات المتحدة.

وتشكرت الجمعية براون وطبيبه وقالت في بيان إنها مدينة لهما لأنهما قبلا باكتشاف الفكرة القائلة إن علاج الإيدز ممكن، موجهة التعازي إلى أسرة براون.

واكتشف براون أنه مصاب بالإيدز في برلين في العام 1995 وبعد نحو عقد اكتشف أنه مصاب باللوكيميا. وفي العام 2012 أعلن براون بعد صمت طويل "أنه الدليل على أن الشفاء من السيدا ممكن".

وبعد نحو عشرة أعوام من شفاء براون من السيدا، كشف عن مريض آخر، سمّي "مريض لندن" ليكون الرجل الثاني الذي شفي من الإصابة بالإيدز بعد خضوعه لعلاج شبيه بعلاج براون.