عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أرمينيا: الانفصاليون نجحوا في صدّ هجوم الجيش الأذري في ناغورني قره باغ

محادثة
اشتداد المعارك في ناغورني قره باغ
اشتداد المعارك في ناغورني قره باغ   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

قالت وزارة الدفاع الأرمنية اليوم السبت إن القوات الانفصالية نجحت "في وقف هجوم" الجيش الأذري على خط الجبهة في ناغورني قره باغ.

وقالت شوشان ستيبانيان، المتحدثة باسم الجيش الأرمني إن "جيش ناغورني قره باغ تمكن من وقف هجوم واسع النطاق من قبل العدو"، مضيفة أن "قتالاً عنيفاً" يدور حالياً في المنطقة بالعديد من قطاعات الجبهة.

وقال رئيس الوزراء الأرمني نيكول باشينيان في خطاب وجهه عبر التلفزيون الحكومي إن إقليم قره باغ أمام منعطف تاريخي بسبب الأحداث التي يشهدها.

وقال باشينيان "نواجه لحظة قد تكون الأكثر حسماً في تاريخ أرمينيا".

وسابقاً اليوم، نقلت وكالة فرانس برس عن مصدر أرمني أمني قوله إن 51 جندياً انفصالياً إضافياً لقوا حتفهم في اليوم السابع من المواجهات المسلحة مع الجيش الأذري، ليرتفع بذلك عدد القتلى لدى الطرفين إلى 242.

وتواصلت المعارك بين الانفصاليين الأرمن وقوات أذربيجان في الإقليم بالرغم من الدعوات الدولية إلى وقف إطلاق النار، فيما كانت سلطات قره باغ تحذّر حذرت من أنّ "المعركة الأخيرة" بدأت.

وبعدما قصفت أذربيجان مراراً ستيباناكرت الجمعة، كان الليل أكثر هدوءاً في كبرى مدن قره باغ، لكن السلطات الأرمينية والانفصالية أفادت عن معارك عنيفة على خط الجبهة.

ولم يتمكن أي من الطرفين حتى الآن من تحقيق تقدم حاسم على الآخر في اليوم السادس من المواجهات، غير أن الضغط يشتد حيث طال القصف عدة مدن وقرى خلال الأيام الأخيرة.

وقصفت القوات الأذرية ستيباناكرت الجمعة مستخدمة لأول مرة المدفعية الثقيلة فألحقت أضراراً بعدد من المباني.

viber