عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أبل تتخذ إجراءات صارمة بشأن تتبع مستخدمي آيفون في أوائل الربيع

Access to the comments محادثة
مقر لشركة أبل
مقر لشركة أبل   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

قالت شركة أبل اليوم الخميس إنها ستطرح خاصية جديدة في الربيع القادم تحد من قدرة تطبيقاتها على تتبع مواقع مستخدمي هواتف آيفون.

ووصفت وكالة أسوشييتد برس الأمريكية التأخير في طرح الخاصية بأنه استرضاء من أبل لفيسوبك وغيرها من الخدمات الرقمية التي تعتمد على مراقبة بيانات ومواقع المستخدمين في بيع الإعلانات.

ويعني إعلان أبل أن الخاصية المنتظرة والمعروفة بـ"شفافية تتبع التطبيقات" ستصبح حزءا من تحديث برنامج تشغيل هواتف آيفون المتوقع إصداره في مارس – آذار أو أبريل – نيسان القادمين.

وبذلك تؤجل أبل طرح تلك الخاصية للمرة الثانية بعدما تأجل موعد إصدارها الأصلي من سبتمبر – أيلول الماضي إلى بداية العام الجاري قبل إعلان اليوم عن طرحه في الربيع القادم.

وكانت شركة فيسبوك قد قادت حملة طلبت فيها من أبل تأجيل الإصدار لمنحها الوقت الكافي لتعديل استراتيجيتها الإعلانية والتحضير لفقدان ميزة تتبع مواقع المستخدمين.

وستجبر الخاصية الجديدة التطبيقات على توفير اختيار الموافقة أو الرفض على تتبع مواقع المستخدمين بعدما كانت التطبيقات تحصل على تلك المعلومات بشكل تلقائي فور تحميلها من قبل مستخدمي آيفون.

واستخدمت فيسبوك الشهر الماضي منصات مثل صحف نيويورك تايمز ووول ستريت جورنال للهجوم على خاصية أبل الجديدة.

وشكك مؤسس ورئيس فيسبوك مارك زوكربرغ أمس الأربعاء في نوايا أبل وقال إنها تستخدم منصتها المحمولة للتدخل مع المنافسين في تطبيق المراسلة الخاص به.

كذلك حذرت شركة غوغل من أن خاصية أبل الجديدة ستقلل من عائدات الإعلانات الخاصة بها على التطبيقات على هواتف آيفون.

viber