عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: ألبوم غنائي يندد بالعنصرية ضد السود في أمريكا وشقيق جورج فلويد أحد المشاركين

euronews_icons_loading
يعزف تيرينس فلويد، شقيق جورج فلويد على الطبول مع فنانين آخرين خلال تسجيل ألبوم غنائي حول الاحتجاج مع القس كيفين ماكول في نيويورك.
يعزف تيرينس فلويد، شقيق جورج فلويد على الطبول مع فنانين آخرين خلال تسجيل ألبوم غنائي حول الاحتجاج مع القس كيفين ماكول في نيويورك.   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

تمكن تيرانس فلويد من تحقيق حلم شقيقه الراحل، جورج فلويد الذي قتل من طرف ضباط الشرطة الأمريكية، وشارك في إصدار ألبوم موسيقي يتضمن أغان احتجاجية ضد العنصرية تجاه السود في الولايات المتحدة. جورج فلويد الذي خاض قبل عدة سنوات تجربة موسيقية في نوع الهيب هوب في هيوستن، تحول بعد وفاته إلى رمز للمقاومة ضد عنصرية الشرطة في أمريكا وعدة بلدان آخرى، حيث أثار حادث مقتله العديد من المظاهرات في الكثير من العواصم.

شقيقه تيرينس، اكتسب موهبة الغناء والعزف على طقم الطبول عندما كان شابًا منخرطا في فرقة غناء كنسية. وبعد مأساة مقتل شقيقه جورج استحضر تيرانس موهبته لإنتاج ألبوم يتضمن أغان احتجاجية مستوحاة من مظاهرات حركة بلاك لايفز ماتر التي اندلعت عقب وفاة شقيقه.

يقول تيرانس حول هذا الألبوم "نبضات قلبه (جورج) لم تعد تنبض، لكن يمكنني أن أنبض من أجله".

يأتي المشروع الذي فضل تيرانس وفرقته تسميته "بدون عنوان" والمقرر إطلاقه بعد عام من وفاة جورج فلويد، في أعقاب تاريخ طويل من مطالب تحقيق العدالة العرقية وشعارات الاحتجاج التي رفعتها الكثير من الجمعيات وكذلك أغلب الأغاني الموسيقية الشعبية الأمريكية.

صاحب فكرة هذا المشروع الموسيقي الهادف ناشطٌ أمريكي من مدينة نيويورك يدعى كيفين ماكول يعمل كقس ديني. يقول كيفين إنه لا يوجد حتى اليوم ألبوم غنائي يحوي أناشيد الاحتجاج المستوحاة من الشارع في الولايات المتحدة. وهذا ما جعله يطلق هذا المشروع.

viber

يتضمن الألبوم بعض الأغاني التي تحمل عبارات جريئة، مثل الأغنية الرئيسية نشيد الاحتجاج التي تستخدم عبارات "لا عدالة ولا سلام" التي استخدمت خلال الاحتجاجات. ويظهر القس ماكول وأعضاء الكورال من مركز غريس تابيرناكل المسيحي في بروكلين في كليب الأغنية المتاحة حاليًا للشراء والبث على منصات آيتيونز وأمازون موسيقى ويوتيوب.

المصادر الإضافية • أ ب