عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ضحايا اعتداءات بروكسل يرفعون دعاوى ضد الدولة البلجيكية بتهمة "التقاعس" عن دفع الأذى

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
ممثلو الضحايا وغيرهم يحملون الزهور والصور في مطار بروكسل خلال فعاليات الذكرى الخامسة لهجمات بروكسل الإرهابية ، في بروكسل ، الاثنين 22 مارس 2021.
ممثلو الضحايا وغيرهم يحملون الزهور والصور في مطار بروكسل خلال فعاليات الذكرى الخامسة لهجمات بروكسل الإرهابية ، في بروكسل ، الاثنين 22 مارس 2021.   -   حقوق النشر  Stephanie Lecocq/AP
حجم النص Aa Aa

رفع 19 شخصا من ضحايا اعتداءات بروكسل التي وقعت في آذار/مارس 2016 دعوى قضائية ضد الدولة البلجيكية متهمين إياها بـ"التقاعس والتقصير" عن دفع الضرر والأذى .

وكانت بروكسل شهدت في الثاني والعشرين من شهر آذار/مارس 2016 قيام ثلاثة انتحاريين ينتمون لتنظيم الدولة الإسلامية بتفجير أنفسهم ما أدى على مقتل 32 شخصًا وإصابة أكثر من 340 آخرين.

وقال نيك رينيرت ، المحامي عن الضحايا والذي كان هو نفسه ضحية الاعتداءات التي نجا منها بأعجوبة "نتهم الحكومة بالتقاعس في التزويد بالمعلومات وقلة المساعدة وعدم كفاية التشريعات المنوطة بذلك"

وأحال عشرة ضحايا الاعتداءات الآنفة الذكر قضيتهم إلى المحكمة الابتدائية الناطقة بالفلامنكية ، التي ستنظر في مقتضياتها في التاسع عش من أبريل/نيسان من العام الجاري

أما القضايا التسع الأخرى فأحيلت إلى أروقة المحكمة الابتدائية الناطقة بالفرنسية للنظر في حيثياتها في 11 مايو / أيار.

ولا يزال يحاكم المتهمون في الهجمات المسلحة المزدوجة التي استهدفت في 22 مارس-أذار 2016 مطار زافينتيم ثم مترو بروكسل ، مالبيك، وأعلن تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجمات التي ارتكبتها الخلية المسلحة الفرنسية البلجيكية التي نفذت هجمات مماثلة في في باريس في 13 تشرين الثاني- نوفمبر 2015.

Stephanie Lecocq/AP
ممثلو الضحايا يحملون الزهور والصور في مطار بروكسل خلال فعاليات الذكرى الخامسة لهجمات بروكسل الإرهابية / في بروكسل ، الاثنين 22 مارس 2021.Stephanie Lecocq/AP

وفي ديسمبر الماضي، وبعد أكثر من أربع سنوات من التحقيق، حدد مكتب المدعي الاتحادي المختص بقضايا الإرهاب 650 طرفا مدنيا من 32 جنسية يتشكلون من أقارب الضحايا والمصابين بجروح جسدية أو صدمات نفسية، يطالبون بالتعويض عن الضرر. وإلى حد الآن تلقى ضحايا هجمات بروكسل 50 مليون يورو من شركات التأمين، لكل ضحية.

وقال نيك رينيرت ، المحامي عن الضحايا والذي كان في العربة المحاذية لتلك التي وقع فيها الانفجار في مترو مالبيك، "سوف تحقق مرافعتنا نصرا، وبلا شك" مضيفًا أنه "ما أزال أعاني من تبعات الحادثة على الصعيدين النفسي والجسدي"

Stephanie Lecocq/AP
fffStephanie Lecocq/AP

كما أوضح المحامي رينيرت إن ما يقوم به هو "تجنب حدوث اعتداءات أخرى في بلجيكا مستقبلا"

وأحيت بلجيكا اليوم الاثنين مرور الذكرى السنوية الخامسة للهجومين اللذين وقعا بالعاصمة في محطة مترو "مايلبيك" ومطار بروكسل. وتجمع العديد من الناجين والأقارب في الحيّ الأوروبي، في ساحة روبرت شومان بالعاصمة البلجيكية بروكسل، حيث شيّد نصب تذكاري تخليداً لذكرى ضحايا الاعتداءات الإرهابية. وكان الحاضرون قد وقفوا دقيقة صمت تكريما للضحايا.