عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: حفل موسيقي حاشد في برشلونة يذكر بالحياة ما قبل كورونا

euronews_icons_loading
شاهد: حفل موسيقي حاشد في برشلونة  يذكر بالحياة ما قبل كورونا
حقوق النشر  AP / Emilio Morenatti
حجم النص Aa Aa

شهدت برشلونة حدثاً موسيقياً يذكر من يتابع تفاصيله ومن حضره بالحياة ما قبل كورونا.

فعدا أقنعة الوجه البيضاء التي عمت قاعة "بالاو سانت خوردي Palau Sant Jordi" ليلة السبت، لا شيء يشير إلى وباء ترزح تحته البشرية منذ عام.

الحفل جمع خمسة آلاف شخص من محبي موسيقى الروك بعد اجتيازهم فحصاً فورياً للمستضدات تظهر نتيجته في اليوم نفسه، في اختبار لفعالية هذا الإجراء في منع تفشي فيروس كورونا خلال الأحداث المكتظة.

وكانت القاعدة الوحيدة التي فُرضت بصرامة على الجمهور هي ارتداء الكمامات الجراحية عالية الجودة FPP2 التي وفرها منظمو الحفل.

يقول مارك روسيل أحد الحاضرين: "متشوق لبدء الحفل، بقينا دون حفلات موسيقية لعام تقريبًا،في الحقيقة إنني كنت أنتظر مشاهدة موسيقى حية في الأجواء المعتادة".

أما إيما بالو، وهي عاشقة حفلات موسيقية، فقالت: "شعرت أن الأمور منظمة بشكل جيد للغاية، المسؤولون قاموا بعمل جيد جدًا حتى يتمكن القطاع الثقافي من المضي قدمًا. تصرف الجمهور بشكل جيد جداً، وهذا يمنحنا الثقة بأننا سنكون قادرين على القيام بالمزيد في المستقبل، لأنه إذا توفرت الإرادة، يمكننا فعل الأشياء بشكل صحيح".

وقد تم بيع تذاكر الحفل ليوم واحد فقط وبأسعار تتراوح بين 23 و 28 يورو في حين بلغت تكلفة الحفل نحو 200 ألف يورو.

يقول المنظمون إن العوائد الاقتصادية ليست ذات أهمية مقابل القول للعالم إنه يمكن الاستمتاع بالموسيقى الحية حتى إعادة افتتاح المهرجانات الصيفية.