euronews_icons_loading
وقفة تضامنية في يانغون مع ضحايا الاحتجاجات

تجمع المتظاهرون في ميانمار يوم الخميس في يانغون لإحياء ذكرى الذين فقدوا حياتهم بعد الانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد في شباط / فبراير.

وردد المتظاهرون أدعية لإحياء ذكرى الموتى قبل اطلاق سراح طيور والسير في شوارع بلدة أهلون غربي المدينة.

أدى رد الحكومة العنيف على المظاهرات المناهضة للانقلاب إلى مقتل 715 شخصاً، وفقًا لجمعية مساعدة السجناء السياسيين.

في الأسبوع الماضي، قُتل ما لا يقل عن 82 شخصاً في يوم واحد في حملة شنتها قوات الأمن ضد المتظاهرين

استمرت الاحتجاجات يوم الخميس في أجزاء مختلفة من ميانمار حتى عندما قاطع الناس الاحتفال الرسمي بـمهرجان ثينجيان، العام التقليدي الجديد للبلاد، والذي عادة ما يكون وقتاً للم شمل العائلات والأفراح .

استولى الجيش على الحكومة المنتخبة للزعيمة المخلوعة أونغ سان سو كي وأوقف التقدم الذي أحرزته ميانمار نحو مزيد من الديمقراطية بعد خمسة عقود من الحكم العسكري.

No Comment المزيد من