عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيطاليا استعادت سنة 2020 نصف مليون قطعة فنية مسروقة

بقلم:  يورونيوز
قلادة القديس جانواريوس، التي صنعها ميشيل داتو عام 1679 كجزء من معرض "كنز نابولي"
قلادة القديس جانواريوس، التي صنعها ميشيل داتو عام 1679 كجزء من معرض "كنز نابولي"   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

استعادت إيطاليا سنة 2020 أكثر من نصف مليون قطعة فنية مسروقة أو مقلّدة، وفق ما أعلن القسم المختص بحماية الممتلكات الثقافية في الشرطة الذي أكّد أنْ حتى جائحة كوفيد-19 "لم تردع لصوص الجمال".

وأوضحت وحدة حماية الإرث الثقافي في الشرطة أنها "استردت 501547 قطعة فنية" من إيطاليا وخارجها.

ونقل البيان عن وزير الثقافة داريو فرانشيسكيني إشادته بعمل هذه الوحدة "الدقيق" والذي "لم يتوقف قطّ حتى في خضمّ الأزمة الصحية خلال هذه السنة الصعبة". واشار إلى أن عناصر هذه الوحدة "استردوا أعمالاً مسروقة صدّرت بطريقة غير شرعية، وأعادوها إلى أصحابها".

وتندرج معظم القطع المستردة ضمن فئة التحف والمحفوظات والكتب (483978)، تليها القطع الأثرية والمتحجرات من حفريات سرية (17956). كذلك ضبطت 1547 قطعة مقلّدة بقيمة 415 مليون يورو.

إلا أن السرقات شهدت مع ذلك تراجعاً بنسبة 17,6 في المئة خلال سنة، وخصوصاً تلك التي تخصّ مؤسسات عامة، كالمكتبات (تراجع بنسبة 50 في المئة) وأماكن العبادة (تراجع 17 في المئة) والمتاحف (تراجع 21 في المئة).

viber

وتضم إيطاليا 50 موقعاً مصنفة اليونيسكو ضمن التراث العالمي للبشرية، وهي تالياً البلد الأغنى بهذه المواقع في العالم، وهي موضع اهتمام هواة الجمع الذي لا يتردد بعضهم أحياناً في اتباع وسائل غير قانونية لتحقيق مبتغاهم.

المصادر الإضافية • أ ف ب