عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وصول 400 مهاجر إلى لامبيدوزا وإيطاليا تمنع سفينة إنقاذ من الإبحار

سواحل لامبيدوزا
سواحل لامبيدوزا   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

ذكرت وسائل إعلام إيطالية أن أكثر من 400 مهاجر وصلوا إلى جزيرة لامبيدوزا الإيطالية الأحد، في حين منعت السلطات في صقلية مرة أخرى سفينة إنقاذ من مغادرة الميناء.

أفادت وكالات أنباء أنه تم اعتراض زورق يبلغ طوله 20 مترا يحمل 325 شخصا على بعد حوالى ثمانية أميال (13 كيلومترا) قبالة سواحل لامبيدوزا، وعُثر ليلا على قارب آخر على مسافة أقرب قليلا يحمل 90 شخصا.

في غضون ذلك، أعادت السلطات القضائية في صقلية العمل بأمر احتجاز لسفينة "سي ووتش 4" التي تديرها منظمة "سي ووتش" الألمانية، بعدما احتفظت بها في باليرمو لمدة ستة أشهر حتى آذار/مارس، وفق تقارير إعلامية.

وجاء المنع بعد معاينة عثر خلالها على عدد كبير من سترات النجاة على متن السفينة، وخلص إلى أن نظام الصرف الصحي للسفينة غير كافٍ للعدد المحتمل للأشخاص الذين يمكن إنقاذهم.

واعتبر نشطاء أن هذه المعاينة مجرد ذريعة لمنع السفينة من الإبحار. وكتب الفرع الإيطالي للمنظمة على تويتر الجمعة بعد عودة السفينة من مهمتها الأخيرة "نأمل ألا تمنعنا السلطات من المغادرة إلى وسط البحر المتوسط بناء على الاتهامات السخيفة التي اعتدنا عليها".

وكان خفر السواحل الإيطاليون احتجزوا في آذار/مارس سفينة أخرى هي "سي ووتش 3" في ميناء أوغوستا الصقلي، كذلك بسبب مسائل تتعلق بالسلامة.

وتواجه منظمات الإغاثة اتهامات بالتواطؤ مع مهربي المهاجرين الليبيين لإيصال الناس إلى الشواطئ الأوروبية، وهي اتهامات تنفيها بشدة. وإيطاليا نقطة دخول رئيسية للمهاجرين المتجهين إلى أوروبا، لكن مسار الهجرة البحري بين صقلية وشمال إفريقيا من بين الأكثر خطورة في العالم.

وصل نحو 530 ألف مهاجر إلى الشواطئ الإيطالية منذ بداية عام 2015، ستة آلاف منهم هذا العام، وفق المنظمة الدولية للهجرة.